اتفاقية تعاون بين "الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين" و"جمعية المحاسبين الدولية" 
العودة العودة

اتفاقية تعاون بين "الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين" و"جمعية المحاسبين الدولية" 

العاصمة السعودية الرياض - REUTERS

شارك القصة
Resize text
الرياض -

وقّعت "الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين" اتفاقية تعاون مع "جمعية المحاسبين المهنيين المعتمدين الدوليين".

وقال الأمين العام للهيئة الدكتور أحمد المغامس، أن الاتفاقية التي تشمل مذكرة تفاهم "ستؤسس لعلاقة تعاون مشترك" بين الجانبين، مشيراً إلى أنها "تأتي  في إطار  الجهود التي تبذلها الهيئة لتطوير مهنة المحاسبة في المملكة وتأهيل المحاسبين لتلبية الاحتياجات المتغيرة للسوق".

وتشمل مذكرة التفاهم الموقعة في مجال المحاسبة والمراجعة، مجالات مهنية عدة، منها: دعم تنظيم اختبار زمالة المعهد الأميركي للمحاسبين القانونيين (AICPA) في السعودية، وبحث فرص التعاون في ما يتعلق بالمشاركة في برامج التطوير المهني المستمر، واستضافة وفود الطرفين لمشاركة المعلومات وأفضل الممارسات وتقديم الدعم المتبادل لتنفيذ المؤتمرات الدولية.

تسهيل الاختبارات

وقال المغامس، إن "هذه الاتفاقية ستسهل على أبنائنا وبناتنا الراغبين في الحصول على شهادة زمالة المعهد الأميركي للمحاسبين القانونيين (AICPA) التقدم للاختبار من دون تكبد عناء ومصاريف السفر لخارج المملكة". وأشار إلى أن "من المتوقع أن يُعقد الاختبار في ثلاث مدن وهي: الرياض، جدة والخبر".

أحمد المغامس الأمين العام للهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين
أحمد المغامس الأمين العام للهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين

واعتبر المغامس أن "عقد الاختبارات المهنية الدولية ذات السمعة الجيدة داخل المملكة، يسهم في توفير الكوادر المؤهلة التي تحتاجها القطاعات الاقتصادية المختلفة، وهو ما يؤدي إلى رفع جودة المعلومات المالية ويعزز مكانة المملكة مهنياً على الصعيد الدولي".  

یذكر أن ھذه الاتفاقیة جاءت انطلاقاً من حرص الھیئة على أهمية تطویر التعاون المشترك مع الجهات الدولية المهنية، للارتقاء بمهنة  المحاسبة والمراجعة وتعزيز مكانة المملكة دولياً.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.