Open toolbar

شيريل ساندبرج ثاني أكبر مديرة تنفيذية نفوذاً في مجموعة "ميتا" الأميركية مع مؤسس الشركة مارك زوكربيرج- 8 يوليو 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
سان فرانسيسكو (الولايات المتحدة)-

أعلنت شيريل ساندبرج ثاني أكبر مديرة تنفيذية نفوذاً في مجموعة "ميتا" الأميركية العملاقة استقالتها، الأربعاء، بعد أن اختارها مارك زوكربيرج قبل 14 عاماً للعمل إلى جانبه.

وكتبت ساندبرج مديرة العمليات بـ"ميتا" في منشور على فيسبوك: "بعد 14 عاماً، سأغادر ميتا"، مشيرة إلى أنها ستبقى في مجلس إدارة المجموعة.

وأكدت أن هذه السنوات "إلى جانب مارك" كانت "شرفاً وامتيازاً لحياة كاملة"، فيما تتعرض المجموعة التي تتخذ في كاليفورنيا مقراً لها لانتقادات واسعة من السياسيين والمجتمع المدني بسبب نموذجها الاقتصادي.

وأضافت أنها وزوكربيرج "كبرا معاً"، لكنها ستتنحى عن منصبها كمديرة للعمليات.

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن ساندربرج قولها: "لست متأكدة مما يخبئ لي المستقبل لكنني أعلم أنه سيشمل التركيز بشكل أكبر على مؤسستي والعمل الخيري، وهو أمر أكثر أهمية بالنسبة لي الآن من أي وقت مضى نظراً إلى مدى أهمية هذه اللحظة بالنسبة إلى النساء".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.