Open toolbar

مقاتل من طالبان يقف في حراسة بعد انفجار أمام السفارة الروسية في كابول، أفغانستان، 5 سبتمبر 2022. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
كابول/ موسكو/ دبي -

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، الاثنين، سقوط موظفَيْن اثنين في انفجار استهدف مبنى السفارة الروسية في العاصمة الأفغانية كابول، مشيرة إلى وقوع "جرحى بين المواطنين الأفغان"، في حين أفادت السلطات الأفغانية بسقوط 4 مدنيين آخرين.

وكانت الشرطة في أفغانستان، أعلنت أن شخصين لقيا حتفهما وأصيب 11 آخرون بعد أن فجّر "مجهول" عبوات ناسفة بالقرب من مدخل السفارة الروسية في كابول، موضحة أن المهاجم قُتِل برصاص حراس مسلحين أثناء اقترابه من البوابة، قبل أن تعود في وقت لاحق لتعلن سقوط 4 مواطنين مدنيين، بحسب المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية عبد النافي تاكور، على "تويتر".

وأفادت وزارة الخارجية الروسية في بيان: "في الساعة 10:50 (6:20 ت ج) قام مجهول بتفجير عبوة ناسفة في الجوار المباشر للسفارة الروسية في كابول. سقط موظّفان في البعثة الدبلوماسية في الهجوم".

وأضافت أن السفارة الروسية "على اتصال وثيق بأجهزة الأمن الأفغانية التي باشرت تحقيقاً".

وقال وزير الخارجية سيرجي لافروف من موسكو إن تدابير فورية اتُخذت لتعزيز الأمن حول السفارة الواقعة على أحد الطرق الرئيسية في كابول المؤدي إلى مبنى البرلمان القديم.

وأضاف: "وسائل أجهزة الاستخبارات والتجسس المضاد الأفغانية استُخدمت"، داعياً إلى محاسبة منفذي الهجوم "في أقرب وقت ممكن".

الكرملين: اعتداء إرهابي

وسارع المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إلى التصريح في مؤتمر صحافي عبر الهاتف: "نتحدث هنا عن اعتداء إرهابي. هذا مرفوض".

وقالت وزارة الداخلية الأفغانية لوكالة "فرانس برس": "كان اعتداءً انتحارياً، ولكن قبل أن يتمكن الانتحاري من بلوغ هدفه، قامت فرقنا بتحييده".

وقال مولوي صابر، قائد الشرطة في المنطقة التي وقع فيها الهجوم، لـ"رويترز": "تعرّف حراس السفارة الروسية (من طالبان) على الشخص المجهول قبل أن يصل إلى الهدف وأطلقوا النار عليه".

وفي وقت سابق نقلت وكالة الإعلام الروسية عن مصدر لم تسمه، قوله إن مواطنين روسيين، أحدهما دبلوماسي والآخر حارس أمن، أصيبا في الانفجار.

فيما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن مصدر قوله إن ما بين "15 إلى 20 شخصاً سقطوا جراء الانفجار بالقرب من السفارة الروسية في كابول"، مضيفاً أن "الانفجار وقع عندما خرج دبلوماسي روسي ليعلن أسماء طالبي التأشيرة".

وقع الهجوم فيما كان دبلوماسي روسي يخرج من مبنى للممثلية الدبلوماسية ليعلن أسماء الأشخاص الذين يستطيعون التقدم بطلب تأشيرة.

ونقلت قناة "طلوع نيوز" الأفغانية عن المتحدث باسم قيادة أمن كابول قوله في رسالة إخبارية إن "انتحارياً كان ينوي تفجير نفسه وسط تجمع للناس أمام السفارة الروسية في المنطقة الأمنية السابعة بمدينة كابول، لكنه استُهدف من قبل القوات الأمنية. قبل الوصول إلى الهدف الذي تسبب في الانفجار".

وروسيا من الدول القليلة التي احتفظت بسفارة في كابول بعد سيطرة طالبان على البلاد منذ أكثر من عام.

وعلى الرغم من أن موسكو لا تعترف رسمياً بحكومة طالبان، إلا أنها تجري محادثات معها بشأن اتفاقية لتوريد البنزين وسلع أخرى.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.