Open toolbar

جنود أميركيون يحرسون منصة إطلاق صواريخ باتريوت خلال مناورة عسكرية مشتركة مع رومانيا في مقاطعة كونستانتا الرومانية- 8 نوفمبر 2016 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، موافقتها على بيع 96 صاروخ باتريوت "أرض- جو" تابعة لشركة "رايثيون" الأميركية المتخصصة في أنظمة الدفاع إلى هولندا في صفقة تقدر قيمتها بـ 1.2 مليار دولار.

وقالت الخارجية الأميركية في تصريحات أوردها موقع "ديفينس نيوز" الأميركي المختص بالسياسة والأعمال وتكنولوجيا الدفاع، إن شراء هولندا صواريخ باتريوت "سيُحسّن قدرتها على مواجهة التهديدات الحالية والمستقبلية".

وأضافت أن الصفقة تشمل صواريخ من طراز " MIM-104E" المعززة للتوجيه التكتيكي وصواريخ "GEM-T"، ما من شأنه دعم أهداف أمستردام المتمثلة في تحسين دفاعاتها، وزيادة قدرتها على التشغيل البيني مع الولايات المتحدة وقوات حلف شمال الأطلسي "الناتو".

وصفقة صواريخ الباتريوت مع هولندا، تعد واحدة من 4 صفقات أعلنت عنها وزارة الخارجية.

مواجهة أوكرانيا

وعندما زارت وزيرة الدفاع الهولندية كاجسا أولونجرين، وزارة الدفاع الأميركية "بنتاجون" في 13 يوليو الجاري، شكرها وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن على تزويد أوكرانيا بالمعدات الفتّاكة مثل المدفعية والدفاع الساحلي في حربها ضد الغزو الروسي.

ويأتي ذلك، تماشياً مع تصريحات الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرج، الشهر الماضي والذي أشار خلالها إلى ضرورة تعزيز الحلف قدرات أسلحته على امتداد حدوده الشرقية في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا، داعياً إلى إرسال مزيد من الأسلحة الثقيلة لكييف.

وجاءت تصريحات ستولتنبرج آنذاك، عقب محادثات غير رسمية في هولندا، مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روته وزعماء الدنمارك وبولندا ولاتفيا ورومانيا والبرتغال وبلجيكا، قبل قمة الحلف التي عُقدت في مدريد نهاية الشهر الماضي.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.