Open toolbar

السفينة "إيفرجيفن" أثناء جنوحها في قناة السويس المصرية. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
واشنطن -

أفاد خفر السواحل الأميركي بأن سفينة الحاويات "إيفر فورورد" عالقة حالياً في خليج تشيسابيك بالقرب من بالتيمور، بعد قرابة عام من جنوح سفينة أخرى تشغّلها الشركة  نفسها في قناة السويس لمدة 6 أيام.

الشركة المشغلة لسفينة الحاويات العالقة هي "إيفر جرين" البحرية التايوانية، وهي شركة النقل ذاتها المشغلة للسفينة "إيفر جيفن" التي علقت في مارس 2021، ما عرقل حركة المرور في قناة السويس، أكثر الممرات المائية ازدحاماً في العالم، وأقصر طريق للشحن بين أوروبا وآسيا.

وقال ضابط في خفر السواحل الأميركية إنهم تلقوا تقارير تفيد بأن "إيفر فورورد" علقت.

ويقول خفر السواحل إن السفينة عالقة خارج القناة، ولكنها لا تمنع حركة مرور سفن الحاويات الأخرى.

وقالت "إيفر جرين"، في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني، إن الحادث لم يتسبب في تسرب وقود ولم يغلق قناة ملاحة أو يعطل حركة المرور من الميناء وإليه.

وأضافت: "نقوم بترتيبات للغواصين لإجراء عمليات فحص تحت الماء للتحقق من أي ضرر في السفينة، وننسق مع جميع الأطراف المعنية لإعادة تعويم السفينة في أسرع وقت ممكن"، موضحة أن "سبب الحادث قيد التحقيق من السلطة المختصة".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.