Open toolbar
تيسلا تفرض سياجاً من السرية على تجارب نظامها للقيادة الذاتية
العودة العودة

تيسلا تفرض سياجاً من السرية على تجارب نظامها للقيادة الذاتية

سيارات تيسلا في ساحة بأحد مقار الشركة بالولايات المتحدة - Bloomberg

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

وجهت شركة تيسلا للسيارات الكهربائية تنبيهاً واضحاً لجميع سائقي سياراتها المشتركين في برنامجها التجريبي الخاص بالتحديث الجديد لنظامها للقيادة الذاتية Full Self Driving، تحثهم من خلاله على التزام السرية بشأن التحديث.

وبحسب تقرير جديد نشره موقع فايس، فإن تيسلا تجبر المشتركين في برنامج تحديثها التجريبي على توقيع وثائق عدم إفشاء الأسرار، وتطالبهم أيضاً بمشاركة أقل عدد ممكن من الفيديوهات لسياراتهم وهي تستخدم التحديث الجديد لنظام FSD، مشيرة إلى ضرورة انتقاء المقاطع بعناية قبل مشاركتها.

وأوضح التقرير أن تيسلا عللت تلك الإجراءات بأن هناك الكثير ممن يسعون لإفشال كافة جهود الشركة ويقومون بذلك عبر استخدام مقاطع الفيديو ومنشوراتهم على الشبكات الاجتماعية ضد الشركة.

وكانت الشركة الرائدة في عالم السيارات الذكية قد طرحت نظامها الذكي للقيادة الذاتية Full Self Driving منذ عام تقريباً.

 وعلى الرغم من اسمه الذي يوحي بأنه يقدم تجربة كاملة للقيادة الذاتية، إلا أن الشركة طوال الوقت تؤكد أنه ما زال في مراحله التجريبية، كما أشار من قبل إيلون ماسك، مؤسس تيسلا ومديرها التنفيذي، إلى أن أقصى ما يمكن للنظام القيام به هو الانتقال بقائد السيارة من منزله إلى عمله والعكس، ولكن مع وجود إشراف بشري، إلا أن ذلك لم يمنع ماسك أبداً من الدفاع عن سيارات تيسلا.

100 نقطة

وكانت شركة تيسلا قد أعلنت مطلع سبتمبر الجاري عن نظام جديد من المعايير لقبول طلبات سائقي تيسلا للحصول على تصريح استخدام التحديث التجريبي الجديد لنظام القيادة الذاتية لسياراتها، وهو يعتمد على تقييم آلي لأسلوب قيادة المتقدمين، وذلك من خلال تحليل نمط قيادتهم من حيث معدلات السرعة وطريقة تعاملهم مع المكابح خلال أسبوع من تقدمهم بالطلب.

وقد وضعت تيسلا حداً أدنى من النقاط يجب أن يحققها صاحب السيارة وهو 100 نقطة، إلا أن "ماسك" أوضح أنه سيتم تقليل هذا الحد بحيث يتمكن المزيد من أصحاب سيارات تيسلا من الاستمتاع بالتحديث الجديد.

كما أشار مدير تيسلا إلى أنه سيتم العمل على توسيع نطاق وصول التحديث الجديد إلى المزيد من أصحاب سيارات الشركة، بمعدل يصل إلى 1000 شخص يومياً.

رأي مخالف

ولكن كان لإيلون ماسك رأي مختلف عن تيسلا، حيث إنه يرى عدم وجود داعٍ واضح لتوقيع اتفاقيات عدم إفشاء الأسرار مع تجربة تحديث الشركة الجديد.

ويرى ماسك أن الأمر لا يتطلب تلك الاتفاقيات لأنه بالفعل هناك عدد كبير من مقاطع الفيديو لسيارات تيسلا وهي تقود نفسها بشكل آلي، بحسب ما صرح به مدير تيسلا خلال مؤتمر Code 2021، وفقاً لما نشره موقع ذا فيرج.

مخاوف حول سلامة الطرق

وأشارت جينيفر هوميندي، رئيس المجلس الوطني لسلامة النقل، إلى أنه كان من الواجب على تيسلا أن تقوم بمعالجة المشاكل الموجودة بالفعل في نظام سياراتها للقيادة الذاتية قبل توسيع نطاق وصول التحديث الجديد، إلا أن الشركة لم تاخذ بتلك التوصية أبداً، بحسب ما نشرته وول ستريت جورنال.

كما فتحت الإدارة القومية لسلامة الطرق السريعة NHTSA تحقيقاً موسعاً بشأن نظام القيادة الذاتية المتواجد حالياً AutoPilot بسبب مشكلاته التي تكررت كثيراً مؤخراً.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.