Open toolbar

الغثيان أحد أعراض الاصابة بالرداب القولوني - Getty Images

شارك القصة
Resize text
بالتعاون مع مايو كلينيك-

يعد الرداب القولوني مشكلة شائعةً، خصوصاً بعد سن الـ40، وهو عبارة عن جيوب صغيرة منتفخة يمكن أن تتشكَّل في بطانة الجهاز الهضمي، وتوجد غالباً في الجزء السفلي من الأمعاء الغليظة (القولون)، ونادراً ما يسبب مشكلات.

وعند إصابة جيب أو أكثر بالتهاب، وفي بعض الحالات بالعدوى، فيمكن أن يسبب ذلك ألماً حاداً في البطن والحُمّى والغثيان، إضافةً إلى تغيُّر ملحوظ في عادات التغوط.

ويمكن علاج تلك الحالة بالراحة وتغيير النظام الغذائي واستخدام المضادات الحيوية، فيما قد تتطلب جراحة إذا كان الالتهاب شديداً.

الأعراض

  • حُمّى.
  • الغثيان والقيء.
  • ألم في البطن.
  • الإمساك أو الإسهال.

الأسباب

يتكون الرداب القولوني عادة عندما تتمزق الأجزاء الضعيفة بشكل طبيعي في القولون بسبب تعرضها للضغط، ما ينتج عن ذلك ظهور جيوب صغيرة بطول جدار القولون، ويحدث الالتهاب عند تمزق هذه الجيوب مسببة عدوى في بعض الأحيان.

عوامل الخطر

  • السُمنة.
  • التدخين. 
  • التقدم في السن. 
  • تناوُل أدوية معينة.
  • قلة ممارسة الرياضة. 
  • الحمية الغذائية مرتفعة الدهون الحيوانية ومنخفضة الألياف. 

المضاعفات

  • الخراج.
  • انسداد في الأمعاء.
  • وجود ممر غير طبيعي (ناسور) بين أجزاء الأمعاء.
  • التهاب الصفاق (التهاب الغشاء البريتوني).

الوقاية

  • شرب السوائل. 
  • تجنَّب التدخين.
  • الإكثار من تناول الألياف. 
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام. 

هذا المحتوى من مايو كلينيك*

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.