Open toolbar
الولايات المتحدة "قلقة" من إصلاحات المكسيك في قطاع الطاقة
العودة العودة

الولايات المتحدة "قلقة" من إصلاحات المكسيك في قطاع الطاقة

صورة تظهر المصفاة التابعة لشركة النفط المكسيكية "بيميكس" في المكسيك- 10 ديسمبر 2020 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

عبّرت الولايات المتحدة، الأربعاء، عن قلقها من إصلاحات في قطاع الطاقة خطط لها الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور لبلاده، وتتعرض لانتقادات من أنها تنتهك اتفاقاً حديثاً للتجارة الحرة بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا.

وقالت الممثلة الأميركية للتجارة كاثرين تاي لصحافيين، بعد محادثات أجرتها في مكسيكو مع وزيرة الاقتصاد المكسيكية تاتيانا كلوتييه، ووزيرة التجارة الكندية ماري نغ: "نراقب عن كثب سياسات الطاقة التي ناقشتها إدارة لوبيز أوبرادور".

وأضافت: "نعبّر عن قلقنا. نحن هنا للمشاركة، وسنبحث عن إمكانات لمعالجة مخاوفنا".

وتهربت تاي من الرد على سؤال حول ما إذا كانت المكسيك انتهكت اتفاقيتها مع الولايات المتحدة وكندا، بعد قرارها الأخير منح شركة النفط المكسيكية الحكومية العملاقة "بيميكس" حق تشغيل حقل رئيسي لنقل النفط البحري.

انتقادات داخلية 

وبسبب الإصلاحات التي طرحها لوبيز أوبرادور، واجهت المكسيك تحذيرات من أنها تجازف بانتهاك التزاماتها التجارية، عبر تفضيل "بيميكس" والمفوضية الفيدرالية للكهرباء، وهي شركة عامة أيضاً.

وفي مارس الماضي، علّق قاضٍ مكسيكي الإصلاحات المطروحة في قطاع الطاقة، والتي قال معارضوها إنها ترجح كفة الوقود الأحفوري، بشكل غير عادل، على حساب مصادر الطاقة المتجددة التي تنتجها شركات خاصة.

وبعد قرابة شهرين، أوقف قاضٍ إصلاحاً لقانون المحروقات يهدف إلى تعزيز مشاركة الدولة في قطاع الطاقة، معتبراً أنه يشكل تهديداً للمنافسة الحرة.

ويرى لوبيز أوبرادور أن هذه التغييرات ضرورية لمنع ارتفاع أسعار الكهرباء.

 

اتفاق ثلاثي حديث

ودخلت الاتفاقية الأميركية المكسيكية الكندية للتجارة الحرة حيز التنفيذ في 1 يوليو 2020، لتحل محل "اتفاق التجارة الحرة لأميركا الشمالية" الموقع في عام 1994. ومنذ ذلك الحين، تدور خلافات بين الولايات المتحدة وكندا حول صناعتَي الألبان والخشب.

واستندت واشنطن مرتين إلى آليات حل النزاعات في الاتفاقية الجديدة، لمطالبة مكسيكو بالتحقيق في انتهاكات حقوق النقابات العمالية في صناعة السيارات، وخاصة في مصنع لشركة "جنرال موتورز" الأميركية.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.