Open toolbar

رئيس الوزراء البريطاني المستقيل بوريس جونسون خلال جولة في مصنع إيرباص في مدينة بروتون بمقاطعة تشيستر شمال غرب إنجلترا. 12 أغسطس 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أظهر استطلاع للرأي أن معظم أعضاء حزب "المحافظين"، لا يزالون يفضلون رئيس الوزراء البريطاني المستقيل بوريس جونسون على المرشحين المتنافسين لخلافته وزيرة الخارجية ليز تروس، ووزير الخزانة السابق ريشي سوناك.

وأفاد الاستطلاع، الذي أجرته مؤسسة "أوبينيوم" للاستطلاعات، بأن 63% من أعضاء "المحافظين" اختاروا جونسون، بينما بلغت نسبة مؤيدي تروس 22%. وبلغت نسبة تأييد سوناك 19% مقابل 68% لرئيس الوزراء المستقيل، وفق ما أوردت شبكة "سكاي نيوز" البريطانية، الأحد.

وعلى النقيض، كانت نسب تأييد الجمهور العام لسوناك وتروس أعلى من جونسون. فعند المفاضلة بين تروس وجونسون، اختار 31% من الجمهور تروس مقابل 26% لجونسون، وبلغت نسبة تأييد سوناك32% مقابل 31% لجونسون.

وأشار الاستطلاع إلى تقدم تروس على سوناك، بفارق 22 نقطة في السباق لزعامة حزب المحافظين. وبلغت نسبة تأييد تروس 61%، مقارنة بـ39% لسوناك.

وقال نحو 3 من كل 10 أعضاء (29%) إنهم صوتوا بالفعل، بينما قال 47% من الأعضاء إنهم بالتأكيد سيدلون بأصواتهم. ولم يقرر 19% من الأعضاء بعد المرشح الذي سيدعمونه، بحسب الاستطلاع.

ويحتاج سوناك إلى الفوز بجميع أصوات الأعضاء الذين لم يعلنوا عن مرشحهم المفضل، ونسبة كبيرة من الأعضاء الذين لم يصوتوا بعد للفوز بزعامة الحزب.

وكشف الاستطلاع أن الأعضاء الأكبر سناً في حزب المحافظين يشكلون النسبة الكبرى من مؤيدي تروس، مُوضحاً أن وزيرة الخارجية تتقدم على سوناك بفارق 40 نقطة في اختيار الأعضاء الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً، بينما يتفوق سوناك على تروس بفارق ثماني نقاط في اختيار الأعضاء الذين تقل أعمارهم عن 50 عاماً.

وأضاف الاستطلاع أن 14% من أعضاء الحزب يرون أنها "أكثر صدقاً وجدارة بالثقة"، وأن 10% يرون أنها "لا تزال موالية" لجونسون. ونالت خطط تروس لخفض الضرائب إعجاب 8% من الأعضاء.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.