Open toolbar

هواتف "آيفون" في أحد متاجر "أبل" بلوس أنجلوس في الولايات المتحدة - AFP

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

مع تزايد التكهنات بشأن تقليص حجم النوتش في هواتف آيفون 14، تطرقت تسريبات جديدة إلى هاتف آيفون 15، مشيرة إلى أن "مستشعر بصمة الوجه FaceID سيختفي بشكل كامل أسفل زجاج الشاشة"، ما يعني تصميماً مختلف كلياً للواجهة الأمامية عن الجيل الحالي.

وقال خبير سوق الهواتف الذكية، روس يونج، إن أبل ستبدأ تجاربها لتقديم مستشعر بصمة الوجه أسفل زجاج الشاشة، بحلول 2023 أو 2024، وذلك بالنسبة لإصدارات "البرو" من هواتف آيفون 15 أو 16.

وكان تقرير سابق للمحلل المالي، مينج تشي كيو، رجح عدم وضع أبل لمستشعر بصمة FaceID أسفل الشاشة قبل 2023، ما يدعم تسريب روس يونج الجديد.

وتحدث يونج عن هاتف آيفون 14 للعام الجاري، موضحاً أنه سيحمل كاميرا سيلفي، ومستشعر بصمة الوجه للأشعة تحت الحمراء، ومستشعر العرض النقطي Dot Projector لبصمة الوجه، بشكل محفور مباشرةً داخل زجاج الشاشة بدون "نوتش".

واتفق محرر بلومبرج للشؤون التقنية مارك جورمان، مع هذا التوقع، في نشرته الدورية Power On، مطلع العام الحالي، قائلاً إن هاتف الشركة الجديد آيفون 14 سيحمل تصميماً جديداً لكاميرا السيلفي من نوع Hole-Punch.

وأوضح أن التصميم الجديد للكاميرا، يمكّن أبل من التخلي تماماً عن "النوتش"، لتصبح الكاميرا الأمامية محفورة مباشرة داخل الشاشة، منبهاً أن "ذلك سيتطلب تثبيت مكونات نظام بصمة الوجه FaceID أسفل زجاج الشاشة"، وهو ما أكدته عدة تقارير السابقة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.