Open toolbar

أشخاص مدخنون في العاصمة اليابانية طوكيو - 8 فبراير 2007 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
بالتعاون مع مايو كلينيك -

تتشكل في بعض الأحيان بقعاً سميكة بيضاء على اللثة وباطن الخدين وأسفل الفم واللسان وهو ما يعرف بــ"الطلوان"، إذ لا يمكن استئصال هذه البقع التي لا يعرف أصلاً سبب ظهورها.

ولا يعرف الأطباء أسباب تكون بقع الطلوان، ولكن يعتبرون أن التهيج المزمن قد يكون بسبب التبغ سواء الذي يتم تدخينه أو غمسه أو مضغه.

وتُعتبر معظم بقع الطلوان غير سرطانية (حميدة)، رغم أن بعضها يظهر العلامات الأولية للسرطان، لذلك من الأفضل زيارة طبيب الأسنان أو اختصاصي الرعاية الصحية للتشخيص.

الأعراض

  • مناطق سميكة أو متيبسة.
  • سطح غير منتظم ومتحبب.
  • بقع بيضاء أو رمادية لا يمكن مسحها.
  • ظهور آفات حمراء مرتفعة.

الأنواع

طلوان مشعر

ويسبب الطلوان المشعر بقعاً بيضاء زغبية تشبه الطيات أو النتوءات، عادة ما تكون على جوانب اللسان، وغالباً يتم الخلط بينها ومرض القلاع الفموي، التي تتميز ببقع بيضاء ذات قوام كريمي يمكن مسحها، وتكون شائعة أيضاً لدى الأشخاص الذين يعانون ضعف الجهاز المناعي.

الأسباب

على الرغم من أن سبب الإصابة بالطلاوة غير معروف، إلا أن الالتهاب المزمن من تناول منتجات التبغ على سبيل المثال، قد يكون سبباً، وقد تشمل الأسباب الأخرى الالتهاب المزمن:

  • أطقم الأسنان المكسورة أو غير المناسبة.
  • تناول المشروبات الكحولية لفترة طويلة.
  • احتكاك الأسنان غير المتساوية أو المكسورة أو الحادة بسطح اللسان.

المضاعفات

لا يسبب الطلوان عادة تلفاً دائماً للأنسجة الموجودة في الفم، لكنه يزيد من خطر الإصابة بسرطان الفم.

وغالباً ما يشكل سرطان الفم بقع طلوان، وقد تُظهر البقع نفسها تغيرات سرطانية، حتى بعد إزالة بقع الطلوان، يظل خطر الإصابة بسرطان الفم وارد.

الوقاية

يمكن الوقاية من الطلوان، حال تجنب كل منتجات التبغ أو تناول الكحوليات، إذ ينبغي التحدث مع الطبيب عن الأساليب التي تساعد في الإقلاع عن تلك المنتجات.

وفي حال استمر الشخص في تدخين أو مضغ التبغ أو شرب الكحوليات، ينبغي أن يخضع للفحوصات الطبية المتكررة. 

هذا المحتوى من مايو كلينيك*

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.