Open toolbar

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يصافح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال اجتماع في مدينة جدة. 29 أبريل 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، إن بلاده والمملكة العربية السعودية اتفقتا على إعادة تفعيل الإمكانات الاقتصادية الكبيرة من خلال فعاليات تجمع مستثمري البلدين.

وأضاف الرئيس التركي في تصريحات أوردتها وكالة "الأناضول" أنه "يتعين علينا الدخول في مرحلة جديدة مع الدول التي نتقاسم معها المعتقدات والأفكار ذاتها. إنها مرحلة كسب أصدقاء وليس خلق أعداء"، مبدياً دعمه لتنظيم معرض "إكسبو 2030" الدولي في السعودية.

تعزيز العلاقات

تصريحات أردوغان أتت بعد زيارة قام بها إلى السعودية الخميس، شدد خلالها على أن بلاده تعمل على تعزيز العلاقات مع السعودية، وأن أمن الخليج واستقراره من أمن واستقرار تركيا.

وتعمل تركيا على التقارب مع السعودية منذ أشهر، كجزء من إعادة تنظيم أوسع نطاقاً لعلاقاتها في الشرق الأوسط، يشمل كذلك إصلاح العلاقات مع الإمارات ومصر، بحسب تصريحات وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو.

وشهدت الأشهر الماضية تبادلاً للزيارات بين تركيا والإمارات، إذ حل ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد بأنقرة في نوفمبر الماضي، قبل أن يقوم الرئيس أردوغان في فبراير الماضي بزيارة للإمارات. ووُقعت خلال الزيارتين العديد من الاتفاقات، مع وعود باستثمارات كبيرة في تركيا.

ترحيب إماراتي

في سياق موازٍ، قال أنور قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، السبت، إن زيارة الرئيس التركي للإمارات والسعودية وتبني نهج التواصل والتقارب تعتبر "خطوة إيجابية" لصالح المنطقة.

وأضاف قرقاش عبر تويتر: "لا يجب أن نقبل بأن يبقى النظام الإقليمي مأزوماً، وعلينا أن نعزز الثقة ونبني الجسور ونحل المشاكل ونعمل معاً نحو الاستقرار والازدهار المشترك".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.