Open toolbar
جوائز ومبادرات جديدة في الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي
العودة العودة

جوائز ومبادرات جديدة في الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي

الملصق الدعائي للدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي الدولي - facebook.com/ElGounaFilmFestival/

شارك القصة
Resize text
بيروت-

استحدث مهرجان الجونة السينمائي جوائز ومبادرات جديدة احتفاء بمرور خمس سنوات على انطلاقته هذا العام، أهمّها جائزة للأفلام البيئية وأخرى تحمل اسم خالد بشارة مخصصة لصناع السينما المصريين دعماً للمواهب الصاعدة، إضافة إلى شراكات جديدة مع مؤسسات تعنى بصناعة السينما مثل "معمل الفيلم الفلسطيني".

جائزة النجمة الخضراء

وكشف مدير المهرجان إنتشال التميمي لـ"الشرق"، أن المهرجان استحدث هذا العام "جائزة نجمة الجونة الخضراء للأفلام المعنية بالبيئة"، نظراً لاهتمام مؤسّسي المهرجان بالثقافة البيئية والمحيطات وزيادة الوعي حول القضايا البيئية انطلاقاً من من مكان انعقاد هذه التظاهرة الثقافية في مدينة الجونة التي تعتبر مساحة صديقة للبيئة". 

وأفاد بأن لجنة التحكيم ستختار من الأفلام المشاركة في جميع الأقسام التي تعرف أو ترفع الوعي بقضايا البيئة أو علومها أو الحياة البرية، إضافة إلى الأفلام المعنية بالاستدامة البيئية وأهميتها. ويحصل الفيلم الفائز على نجمة الجونة الخضراء وشهادة وجائزة نقدية قدرها 10 آلاف دولار. وستقدم هذه الجائزة بدءًا من 2021 بشكل سنوي وثاب ضمن جوائز المهرجان.

وتضم قائمة الأفلام المشاركة في المسابقات والأقسام المختلفة للمهرجان المؤهلة للحصول على هذه الجائزة، "أكبر منا"، و"حيوان"، و"شياطين خفية" المشاركين في الاختيار الرسمي (خارج المسابقة)، إضافة إلى "صمت الأمواج" في مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة، و"كوستا برافا" في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة.

جائزة خالد بشارة

وقال التميمي إن المهرجان يولي أهمية كبرى لتطوير صناعة السينما في المنطقة العربية وخصوصاً في مصر. و"تكريمًا لصناع السينما المصرية المستقلة الذين لم يخشوا التحدي في سبيل تحقيق أحلامهم، استحدث مهرجان الجونة "جائزة خالد بشارة" لصناع السينما المصرية المستقلة إلى استكمال مسيرة الرئيس التنفيذي السابق لأوراسكوم القابضة للتنمية وذراعها أوراسكوم للتنمية مصر، الراحل خالد بشارة، المتمثلة في الدعم والاعتراف بالمواهب الصاعدة".

توفر الجائزة لصناع الأفلام المصريين الصاعدين منصة وفرصة لإظهار مواهبهم السينمائية وجائزة نقدية قدرها 10 آلاف دولار. و"تطورت هذا العام لتكون مختصة بمشاريع الأفلام القصيرة، حيث استقبلت 120 مشروع فيلم مصري قصير، كما أشار التميمي. 

ورأى أن هذه الجائزة هي "واحدة من الإضافات المهمة الكبيرة لأنها أتاحت للمهرجان إقامة علاقات جديدة مع وسط سينمائي كان من الصعب عليه الوصول إلى مهرجان الجونة". 

شراكة مع "معمل الفيلم الفلسطيني" 

ويستضيف المهرجان للمرّة الأولى ورش عمل متخصصة يديرها "معمل الفيلم الفلسطيني"، لتقدم جائزتين لأفضل مشروعين في الورشة المخصصة لسينما الطفل، قيمة كل واحدة 20 ألف دولار.

ويستقبل المهرجان هذا العام برنامج "حكايات طائر الشمس" الذي سيدعم مجموعة من الأفلام القصيرة المعنية بالأطفال والشباب، وفي السنوات الثلاث المقبلة سيقدمون جوائزهم في ورشة عملهم النهائية، ضمن فعاليات الجونة السينمائي.

كما هناك تغير آخر حصل هذا العام يتعلق بالجائزة التي يمنحها الاتحاد الدولي لنقاد السينما "فيبريسي"، حيث تم الاتفاق أن يتحول توجهها لتقدم جائزة للأعمال الأولى لصانعهيا في قارتي آسيا وإفريقيا، في الوقت الذي كانت تُقدم فيه تلك الجائزة في السنوات الماضية لأفضل فيلم عربي، بحسب التميمي.

ويقدم "الجونة" ورشة عمل في تصميم الأزياء السينمائية بإدارة المصممة الأميركية الشهيرة والأستاذة الجامعية ديبورا لانديس، ومصممة الأزياء المصرية ريم العدل. 

الورشة مُقدمة من السفارة الأميركية في مصر ومدرسة السينما بالجيزويت في الإسكندرية. وهي مخصصة لمصممي الأزياء المصريين في منتصف مسيرتهم المهنية. 

محاضرات يديرها كبار صناع السينما

يتخلّل المهرجان محاضرات وحوارات مع صناع سينما ومشاهير عالميين على رأسهم دارين أرونوفسكي، وهو واحد من أبرز وأشهر المخرجين وكتاب السيناريو الأميركيين، الذي سيكون ضيف الشرف في الجونة حيث سيقدّم ندوة عن إنجازاته وعن مسيرته الحافلة بالنجاحات والجوائز العالمية. وأرونوفسكي صاحب فيلم "البجعة السوداء" و"المصارع" و"نوح" و"أم" وغيرها.

 كما يقدم الممثل السينمائي والمسرحي الشهير زبيجنيف زاماجوسكي، ندوة مماثلة يتحدث فيها عن  تجربته في العمل مع المخرج كريستوف كيشلوفسكي على فيلم "ثلاثية الألوان: أبيض"، وذلك ضمن معرض كيشلوفسكي الاستعادي التكريمي الذي سيقام خلال الدورة الخامسة من المهرجان. 

وهناك محاضرة بعنوان "دليل نتفليكس لمرحلة ما بعد الإنتاج"، يقدمها كريم بطرس غالي وفرانك بيازا (افتراضياً)، إضافة الى محاضرة لستيفان جرامبارت حول سرد القصص التفاعلية، بالتعاون مع جامعة رايرسون بالقاهرة.

خطة لجذب الجمهور  

ولفت التميمي إلى أن "إدارة المهرجان تحاول عاماً بعد عام استقطاب أكبر عدد من الجمهور الى الجونة، لذلك فتح الباب له هذا العام ليشارك في حفل الافتتاح الذي سيكون متاحاً للفنانين والصحافيين والمشاهد العادي إذ سيتّسع المكان لـ 1500 شخص بدلاً من 1200 شخص في العام الماضي". و"سيتاح للجمهور أيضاً شراء 3 مستويات من البطاقات، على أن تكون هذه المبالغ التي تُدفع نوعاً من أشكال الدعم للمهرجان"، كما أفاد.

5 أفلام مصرية طويلة

وبعد غياب تام للفيلم المصري الطويل العام الماضي، عوّضت إدارة المهرجان هذا العام بتقديم خمسة أفلام مصرية ضخمة من إنتاج عام 2021. وهي "ريش" لعمر الزهيري الذي فاز بالجائزة الكبرى لأسبوع النقاد وجائزة "فيبريسي" بمهرجان كان 2021، و"أميرة" للمخرج محمد دياب الذي عُرض عالمياً للمرة الأولى في مهرجان فينيسيا 2021، حيث فاز بثلاث جوائز هم "لانترينا ماجيكا" و"إنترفيلم" وجائزة "إنريكو فوتشينوني"، و"قمر 14" لهادي الباجوري. إضافة الى الفيلمين الوثائقيين "كابتن الزعتري" لعلي العربي و"العودة" لسارة الشاذلي.

وعلى عكس دوراته السابقة، يتخلى مهرجان الجونة هذا العام عن عرض فيلم في الافتتاح، ويكتفي بالحفل الذى يقام فى الهواء الطلق، ويخصص جزءًا منه للاحتفال بمرور 5 سنوات على انطلاق المهرجان، إلى جانب السجادة الحمراء، وتكريم الفنان أحمد السقا من مصر، والممثل والمخرج الفلسطينى محمد بكري بجائزة الإنجاز الإبداعي.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.