Open toolbar

جانب من الاشتباكات في مدينة قيسان السودانية - 15 يوليو 2022. - TWITTER

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت السلطات السودانية، الجمعة، سقوط 31 ضحية وإصابة 39 آخرين في اشتباكات قبلية بولاية النيل الأزرق، جنوب شرقي البلاد، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء السودانية "سونا".

ونقلت "سونا" عن بيان للجنة أمن ولاية النيل الأزرق، أنه "خلال اليومين الماضيين ونهار الجمعة ونتيجة لوفاة أحد المزارعين بمحلية قيسان منطقة أمورا، شهدت بعض مدن الإقليم تفلتات قبلية ترتب عليها سقوط ضحايا وجرحى وإتلاف للمحلات التجارية".

وأضاف البيان أن "قوة من الشرطة بإسناد من القوات المسلحة والدعم السريع، تمكنت من السيطرة على الموقف وضبط بعض المشتبه بهم"، لافتاً إلى أن "الأحداث في مدن قيسان، أمورا، بكوري، أم درفا، والروصيرص قنيص، نتج عنها وفاة 31 شخصاً و39 جريحاً وإتلاف 16 محلاً تجارياً".

يشار إلى أن السلطات السودانية، قالت في منتصف يونيو الماضي، إن اشتباكات قبلية بمدينة كسلا، شرق البلاد، أودت بحياة 3 أشخاص وتسببت بالعديد من الجرحى.

قرارات اللجنة

وأفاد بيان اللجنة، بأنها أصدرت قرارات عقب اجتماعات طارئة برئاسة حاكم الإقليم في محاولة للسيطرة والحفاظ على أمن وسلامة المواطنيين.

وكان أول القارات، فرض حظر تجول بمحليتي الدمازين والروصيرص من الـ6 مساءً وحتى الـ6 صباحاً، إلى جانب منع التجمعات غير الضرورية.

وأشارت اللجنة إلى أن القرارات اتخذت استناداً لنص المواد 127/128 من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991. 

وأكدت اللجنة أنها ستبذل قصارى جهدها في الحفاظ على الأمن والسلامة والطمأنينة العامة وتقديم الدعم الكامل لأجهزة إنفاذ القانون للاضطلاع بواجباتها القانونية.

شاهد أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.