Open toolbar
السيسي: حرص مصر على حقوق الإنسان "ليس نتيجة ضغوط"
العودة العودة

السيسي: حرص مصر على حقوق الإنسان "ليس نتيجة ضغوط"

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال مشاركته في "منتدى شباب العالم" بمنتجع شرم الشيخ المصري، 10 يناير 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الثلاثاء، إن الدولة حريصة على حماية حقوق الإنسان من "منظور فكري ومعتقدات نمارسها"، وليس "نتيجة ضغط من أحد"، لافتاً إلى أن "التنوع والاختلاف أمر من السنن الكونية".

وأضاف خلال مشاركته في جلسة نموذج محاكاة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، ضمن فعاليات اليوم الثاني من "منتدى شباب العالم" الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ، أن "ما تم تداوله عن موضوع عدم التمييز على أساس ديني قمنا بتغييره، ليس بضغط من أحد، وإنما إيماناً منا بمعتقداتنا".

وأشار السيسي إلى أن البعض اختصر حقوق الإنسان "في حرية التعبير فقط"، مضيفاً: "نؤمن بالتنوع والاختلاف بين الدول وبعضها". وتابع: "اتخذنا خطوات لحماية حقوق الإنسان من دون ضغط، ولكن إيماناً منا باحترام الاختلاف بين البشر".

التدخل في شؤون الدول

ولفت الرئيس المصري إلى أن "أيضاً من حقوق الإنسان، لا نتدخل في شؤون الدول الأخرى، حتى لا نقوم بتخريبها، ويعاني مواطنوها، هناك دول مثل ليبيا وسوريا والعراق وغيرها يعاني مواطنوها".

وأوضح أن "مصر كانت ستصبح من الدول المعرضة للدمار والخراب بسبب التدخل في شؤونها"، مضيفاً: "هل توجد دولة في المنطقة خرجت من الصراعات ونجت مثل مصر؟".

ولفت السيسي إلى أن تعامل الدول مع المهاجرين يكشف عما إذا كانت "الدول تخشى على حقوق الإنسان، ومشاركة جزء من مواردها معهم أم لا".

الزيادة السكانية

وتطرّق السيسي إلى أزمة الزيادة السكانية، قائلاً إن مصر تواجه تحدياً كبيراً لتعزيز البنية الصحية في ظل الزيادة المتلاحقة لعدد السكان.

وذكر أن مجابهة الأوبئة والأمراض، والزيادة السكانية والسيطرة عليها، تمثل للدول الغربية الكثير من التحديات، مشيراً إلى أن الزيادة السكانية في الدول الأوروبية ثابتة منذ سنوات، لذلك البنية التحتية لم تكن في  حاجة لتطوير.

ونوّه الرئيس المصري إلى أن 6 ملايين شخص يعيشون في البلاد، جراء الصراعات والفقر في دول قريبة من حدودنا، مؤكداً أنه "لا يوجد معسكرات لاجئين في مصر".

ولفت إلى أنه عندما ضربت جائحة كورونا العالم، رصدت مصر 100 مليار جنيه (6.35 مليار دولار)، في دولة لم يكن اقتصادها قوي بالشكل الكافي، وفقاً للسيسي. 

وتابع: "قطاع السياحة وقناة السويس وقطاعات أخرى، كانت تدر مليارات للدولة، تأثرت بشكل كبير بسبب الجائحة، لكننا لم نتوقف".

وأعرب السيسي عن خشيته من أن "يكون التنافس السياسي والمصالح تؤثر بشكل كبير على الإجراءات التي تتم وتؤثر سلباً على مستقبل الدول".

وانطلق "منتدى شباب العالم"، عبر 3 نسخ في الأعوام 2017 و2018 و2019، ويهدف إلى جمع شباب العالم من أجل تعزيز الحوار ومناقشة قضايا التنمية، وبعث رسالة سلام وازدهار من مصر إلى العالم.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.