Open toolbar

محمد صلاح مهاجم ليفربول يسلم على مدربه يورجن كلوب - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

يرى يورجن كلوب، مدرب ليفربول، أن تمديد عقده على الأرجح لن يلعب دوراً في إقناع محمد صلاح وساديو ماني بربط مستقبلهما بالنادي.

وينتهي عقدا صلاح وماني في يونيو 2023 وتفاوض الثنائي لفترة طويلة مع النادي من أجل التوقيع على عقد جديد.

وقال كلوب: "علاقتي بهما رائعة. إن كان (تمديد عقدي) مؤشراً إيجابياً لهما فهذا رائع لكن لا أعتقد أنه عامل حاسم ويعرف اللاعبون الراغبون في البقاء هنا الآن ماذا يتوقعون".

ويأمل كلوب بأن يوفر قراره بتمديد عقده الاستقرار بالنادي، مؤكداً أنه يريد استمرار نجاح الفريق "للأبد".

ومدد المدرب الألماني (54 عاماً)، المنضم إلى ليفربول من بوروسيا دورتموند في أكتوبر 2015، عقده لمدة عامين أمس الخميس ليبقى في أنفيلد حتى 2026.

وأبلغ الصحفيين اليوم الجمعة قبل زيارة إلى نيوكاسل يونايتد "نريد استمرار نجاحات النادي لأطول فترة ممكنة إن لم يكن للأبد، هذا لا يعني أنني سأبقى هنا للأبد بالطبع".

وأضاف: "حدث التمديد مبكراً وهذا جيد من أجل فترة الانتقالات. لا يمكننا ضمان النجاح ولكن يمكننا ضمان الاستقرار وهذا شيء كبير في الأوقات الصعبة. نشعر بأننا في منتصف عملية وليس في نهايتها وعندما تكون في المنتصف ترغب في الوصول للنهاية".

وأشاد كلوب بقدرة نظيره إيدي هاو على تغيير مسار نيوكاسل وتصعيده من مراكز الهبوط إلى النصف الأعلى بالجدول منذ تولى القيادة في نوفمبر الماضي.

وتابع: "يمر نيوكاسل بفترة جيدة حقاً ولعب إيدي دوراً هائلاً في ذلك. تعاقدوا مع أحد محللي الأداء لدينا (مارك إيلاند) وبالتأكيد شكل دوراً مهماً. أبرموا صفقات ذكية ومن الجيد رؤية كيف يمكن لتغييرات بسيطة أن تساعد الفرق".

وسيفتقد ليفربول المهاجم روبرتو فيرمينو وتحوم شكوك حول كوستاس تسيميكاس وكيرتس جونز بسبب المرض.

ويتمسك ليفربول بحلم التتويج برباعية تاريخية هذا الموسم، حيث فاز بكأس رابطة الأندية الإنجليزية في فبراير الماضي وتأهل إلى نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي ونصف نهائي دوري أبطال أوروبا، وتفصله نقطة واحدة عن مانشستر سيتي متصدر الدوري الممتاز.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.