Open toolbar

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي خلال مؤتمر صحافي مع المستشار الألماني أولاف شولتز في برلين، 18 يوليو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد عن تقديره لدور الوساطة الناجحة التي قامت بها مصر خلال الأيام الماضية، للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في قطاع غزة، فيما دعا الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إلى "اتخاذ خطوات فورية" لتحسين الوضع المعيشي في قطاع غزة.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه لبيد، الاثنين بالرئيس المصري. وبحسب بيان للرئاسة المصرية "عبّر رئيس الوزراء الإسرائيلي خلال الاتصال عن بالغ التقدير لدور الوساطة الناجحة التي قامت بها مصر خلال الأيام الماضية" بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، للتوصل لـ"وقف سريع لإطلاق النار، وتثبيت وإعادة الهدوء في قطاع غزة، وهو ما يرسخ دور مصر كركيزة أساسية لاستقرار منطقة الشرق الأوسط".

من جانبه، أشار السيسي إلى أن مصر "قامت بجهود ومساعي حثيثة ومركزة لاحتواء الموقف الميداني، وللحيلولة دون امتداد نطاق المواجهة وزيادة الأعمال العسكرية".

وقال الرئيس المصري إن هناك "أهمية بالغة للبناء على التهدئة الحالية وقطع الطريق على أي محاولة لتوتر الأوضاع سواء بالضفة الغربية أو بقطاع غزة"، وكذلك "اتخاذ خطوات فورية لتحسين الوضع المعيشي في القطاع للتخفيف من الظروف المتدهورة به، والإسراع في تحسين العلاقات الاقتصادية مع السلطة الفلسطينية، ودعم الرئيس الفلسطيني محمود عباس".

كما أكد السيسي أن مصر "تتطلع لتجديد الأمل لدى الشعب الفلسطيني في تحقيق السلام المنشود والحصول على حقوقه المشروعة وفق المرجعيات الدولية".

"إنهاء العنف"

وأضاف أن ذلك "يفرض حتمية إنهاء دائرة العنف والتصعيد المتكرر سعياً لفتح الباب أمام فرص وجهود التسوية وتحقيق الاستقرار والهدوء، تمهيداً لإطلاق عملية السلام بين الشعبين الفلسطيني والإسرائيلي، التي من شأنها تغيير واقع المنطقة بأسرها".

من جهته، شكر لبيد عبر حسابه على "تويتر"، السيسي خلال محادثة "مطولة" على "نشاطه الدؤوب من أجل تحقيق وقف إطلاق النار في قطاع غزة".

وأضاف لبيد أنه أبلغ السيسي بأن "مصر تلعب دوراً مهماً للغاية في الحفاظ على الاستقرار والأمن الإقليميين".

وأفاد رئيس الحكومة الإسرائيلية بأن مباحثاته مع السيسي تضمنت "أهمية تعزيز وتطوير التطبيع بين إسرائيل ودول المنطقة، وأهمية الحوار من أجل الاستقرار الإقليمي"، بالإضافة لبحث "القضايا الإنسانية المهمة لكلا البلدين، وتعزيز التعاون الاقتصادي".

كان اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل و"حركة الجهاد" قد دخل حيّز التنفيذ في قطاع غزة، مساء الأحد، بعد قبول الطرفين دعوة مصرية لوقف إطلاق النار في القطاع، بما ينهي تصعيداً بين الجانبين أوقع عشرات الضحايا في القطاع منذ الجمعة.

وقال مصدر مصري مسؤول، الأحد، في بيان إن القاهرة وفي "إطار حرصها على إنهاء حالة التوتر الحالية في قطاع غزة، كثفت اتصالاتها مع كافة الأطراف لاحتواء التصعيد الحالي".

وأضاف أنه "في ضوء تلك الاتصالات تدعو مصر إلى وقف إطلاق النار بشكل شامل ومتبادل اعتباراً من ساعة 23:30 مساء يوم 7/ 8 / 2022 ( بتوقيت فلسطين)".

وتابع أن مصر "تبذل جهودها للعمل على الإفراج عن الأسير خليل العواودة ونقله للعلاج، وكذلك العمل على الإفراج عن الأسير بسام السعدي في أقرب وقت ممكن".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.