البرهان: خياراتنا مفتوحة لمواجهة التهديد الإثيوبي
العودة العودة

البرهان: خياراتنا مفتوحة لمواجهة التهديد الإثيوبي

رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان لدى زيارته للقوات المنتشرة على الحدود مع إثيوبيا-13 يناير 2021 - وكالة الأنباء السودانية "سونا"

شارك القصة
دبي-

قال رئيس المجلس السيادي السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، الأربعاء، إن بلاده "صبرت على التهديد والإهانة"، مشدداً على أن جميع  الوسائل متاحة أمام الجيش للتعامل مع التهديد الإثيوبي، وذلك بعد هجوم أودى بحياة 5 نساء في ولاية القضارف.

وأكد البرهان، في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء السودانية "سونا"، خلال زيارته ولاية القضارف ومخاطبته القوات المنتشرة على الحدود السودان مع إثيوبيا، أن "القوات المسلحة ستظل سنداً وعضداً للشعب، ودعماً لتحقيق آماله وطموحاته نحو الاستقرار والسلام والتنمية".

وأضاف: "نحن هنا لنحمي السودان وجيش السودان، قتلوا جنودنا غدراً وخيانة ونحن لم نبدأ، هذه الأرض سودانية شاء من شاء وأبى من أبى".

وتابع: "يجب أن نقف جميعاً مع بعضنا البعض لحماية أهلنا في المنطقة، سنقف سنداً لكم لرجوع الحق بالقوة أو بالإحسان أو بأي طريقة". 

وشدد البرهان على أن "الوسائل متاحة أمام الجيش السوداني للتعامل مع الأمر"، مشيراً إلى وجود مفاوضات مع الجانب الإثيوبي منذ فترة لكن"دون استجابة".

وزاد: "نحن نتفاوض معهم منذ فترة وقلت لهم فلنقنن أوضاعكم ونضع قوات مشتركة تحمي المزارعين، لكن لا استجابة لطلباتنا".

وفي وقت سابق من الأربعاء، قالت وزارة الخارجية السودانية، إن طائرة عسكرية إثيوبية عبرت الحدود بين البلدين "في تصعيد خطير وغير مبرر".

وأضافت، في بيان، أن الحادث "يمكن أن تكون له عواقب خطيرة، ويتسبب في المزيد من التوتر في المنطقة الحدودية".

وبسبب نزاع مستمر منذ عقود على منطقة الفشقة، وهي أرض ضمن الحدود الدولية للسودان يستوطنها مزارعون من إثيوبيا منذ وقت طويل، اندلعت اشتباكات بين قوات من البلدين استمرت لأسابيع أواخر 2020.

وكانت إثيوبيا، حذرت السودان، الثلاثاء، من "نفاد صبرها إزاء استمرار الحشد العسكري في المنطقة الحدودية المتنازع عليها، رغم محاولات نزع فتيل التوتر عبر الجهود الدبلوماسية".

ورداً على ذلك، قال وزير الإعلام السوداني والناطق باسم الحكومة، فيصل محمد صالح، إن الخرطوم "لا تريد حرباً مع إثيوبيا، لكن قواتها سترد على أي عدوان".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.