Open toolbar

رئيسة الوزراء البريطانية ليز ترس خلال لقاء نظيرها الإسرائيلي يائير لبيد في نيويورك - 22 سبتمبر 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
لندن/نيويورك:

قال مكتب رئيسة الوزراء البريطانية ليز ترس، الخميس، إنها أبلغت نظيرها الإسرائيلي يائير لبيد بأنها قررت مراجعة موقع السفارة البريطانية في إسرائيل، فيما عبّر لبيد عن ترحيبه بهذه الخطوة.

وتقع السفارة البريطانية بإسرائيل في تل أبيب، حيث توجد سفارات لمعظم الدول الأخرى.

وقال متحدث باسم ترس في داونينج ستريت في بيان: "أبلغت رئيسة الوزراء رئيس الوزراء لبيد بمراجعتها للموقع الحالي للسفارة البريطانية في إسرائيل"، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

والتقت ترس مع لبيد على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. 

وعبّر رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد على تويتر عن امتنانه لليز ترس بعد هذا الإعلان، مشيراً إلى أن رئيسة الوزراء البريطانية تفكر بشكل إيجابي في نقل السفارة البريطانية إلى القدس.

"تدمير العلاقة مع الفلسطينيين"

وقال حسام زملط، رئيس البعثة الفلسطينية في لندن، لراديو "تايمز"، إنه صُدم من مراجعة ترس، وقال إن أي تحرك لنقل السفارة البريطانية من شأنه أن "يدمر" العلاقة مع الحكومة البريطانية.

وفتحت الولايات المتحدة سفارة في القدس عام 2018 في عهد الرئيس السابق دونالد ترمب، منتهكة بذلك سياسة الولايات المتحدة المتبعة منذ عقود.

ورحّبت إسرائيل بهذه الخطوة وانتقدها العالم العربي والحلفاء الغربيون.

وفي ذلك الوقت، لم يكن لدى بريطانيا في عهد رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي خطط لنقل سفارتها، ولم توافق على الخطوة الأميركية.

وتعتبر الحكومة الإسرائيلية القدس عاصمة غير قابلة للتقسيم، رغم أن ذلك غير معترف به دولياً. ويقول الفلسطينيون إن القدس الشرقية يجب أن تكون عاصمة دولة فلسطينية في المستقبل.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.