"الزيزان" تُعطل طائرة الصحافيين المرافقين لبايدن وتؤجل رحلتهم
العودة العودة

"الزيزان" تُعطل طائرة الصحافيين المرافقين لبايدن وتؤجل رحلتهم

الرئيس الأميركي جو بايدن يحاول إبعاد "زيز" كان يطير حول رأسه قبل ركوب طائرة الرئاسة متوجهاً إلى لندن - 9 يونيو 2021 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

اضطرت طائرة الصحافيين المرافقين للرئيس الأميركي جو بايدن في جولته الأوروبية، إلى تأجيل إقلاعها من العاصمة واشنطن أكثر من 5 ساعات، وذلك وفقاً لصحيفة "نيويورك تايمز"، نتيجة عطل في المحركات تسببت به حشرات "الزيزان"، قبل أن يتم تأمين طائرة أخرى لاحقاً.

وكانت الطائرة التي كان من المقرر أن تقل عشرات الصحافيين إلى أوروبا لتغطية أول رحلة لبايدن إلى الخارج على المدرج، في وضعية جاهزة للإقلاع، لكن بطريقة ما، ملأت الحشرات محركات الطائرة وأوقفتها، ما أجبر مساعدي الرئيس الأميركي على البحث عن طريقة أخرى لنقل المراسلين.

وأظهر مقطع فيديو تداولته وسائل إعلام أميركية، الرئيس جو بايدن، وهو يحاول إبعاد حشرة "سيكادا" كانت تحوم حول رأسه، وقال للصحافيين "احترسوا من هذه الحشرات".

وذكرت الصحيفة أن مناطق شرق الولايات المتحدة، شهدت في الأسابيع الأخيرة تحليق المليارات من "الزيزان" المعروفة بالإنجليزية باسم "Cicadas" لا سيما في العاصمة واشنطن، حيث تقترب موجة هذا النوع من الحشرات التي تظهر كل 17 عاماً من ذروتها.

ولم يكن أمام الصحافيين سوى الانتظار في المطار منذ التاسعة ليل الأربعاء، وهو الموعد المحدد للرحلة، حتى الـ2:15 من صباح الخميس، حتى قدوم طائرة وقائد جديد. 

ونقل مسؤولو السفر في البيت الأبيض أنباء تعطل المحركات إلى المراسلين المجتمعين في فندق المطار، إلى جانب تأكيدات أن طائرة جديدة متوجهة إلى واشنطن قادمة من نيويورك. وكان المسؤولون يأملون أن يجتازوا الطريق بأمان عبر سحابة "الزيزان"، التي كانت كثيفة بما يكفي حول واشنطن ليتم التقاطها على رادار الطقس.

وسرعان ما انتشرت أنباء تعطل طائرة الصحافيين المرافقين لبايدن على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلق البعض بتغريدات ساخرة عبر موقع "تويتر"، ففي حين تساءل أحدهم: "ما هي مطالب "الزيزان"؟، قال آخر "الزيزان هي عدو الصحافة".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.