Open toolbar

كرة قدم داخل المرمى - USA TODAY Sports/ REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أوقفت سلطات مراقبة كرة القدم في جنوب إفريقيا 4 أندية من دوري الدرجة الثالثة بسبب التلاعب في النتائج، ومن بينها نادي "نسامي مايتي بيردز" الذي سجل 41 هدفاً في مرماه.

ظهرت بعض النتائج المذهلة في نهاية الشهر الماضي مع تنافس كل من "ماتياسي إف سي" و"شيفولاني دانجرس تايجرز" على اللقب.

وكان شيفولاني يتفوق بفارق 3 نقاط و16هدفاً حتى اليوم الأخير من دوري الدرجة الثالثة، وكل ما كان عليه فعله هو الفوز للتتويج باللقب والصعود إلى دوري الدرجة الثانية.

كان فريق "ماتياسي إف سي" بحاجة إلى معجزة للصعود إلى دوري الدرجة الثانية، وعليه أن يفوز بفارق كبير من الأهداف وينتظر خسارة منافسه.

وكانت المفاجأة مذهلة بعد فوز ماتياسي على "نسامي مايتي بيردز" بنتيجة 59-1، مع تسجيل نسامي 41 هدفاً في مرماه.

في الجهة المقابلة أراد شيفولاني ضمان اللقب فانتهت مباراته ضد "كوتوكو هابي بويز" بنتيجة 33-1، مع تسجيل كوتوكو 7 أهداف في مرماه.

إيقاف مدى الحياة

ما حصل لم يتطلب تحقيقاً مطوّلاً من قبل السلطات الكروية التي أدركت بسرعة عملية التلاعب بالنتائج وأوقفت الفرق الأربع مدى الحياة.

في مقابلة مع "بي بي سي سبورت أفريكا"، قال فينسينت رامفاجو رئيس منطقة موباني "إن تحقيقنا وجد أن ماتياسي ونسامي أرادا منع شيفولاني من تصدر الدوري، لذا اتفقا على التلاعب بالمباراة لمنع حدوث ذلك".

وتابع: "بعد سماع أن ماتياسي كان يتقدم 22-0 في الشوط الأول، تواطأ شيفولاني لإخراج لاعبي كوتوكو هابي بويز من الملعب. وقال اللاعبون الذين خرجوا من الملعب إنهم تعبوا وتركوا فريقهم بسبعة لاعبين فقط".

وأضاف: "في هذه الأثناء في مباراة ماتياسي، أعطى الحكم بطاقات حمراء للاعبين حتى انتهى الأمر بنسامي بسبعة لاعبين".

وكانت مواجهات الفرق السابقة متكافئة عندما التقت للعب معاً في مارس الماضي، إذ فاز ماتياسي على نسامي مايتي بيردز 2-1 في المباراة الأولى، فيما تعادل شيفولاني دانجرس تايجرز 2-2 مع كوتوكو هابي بويز.

وتلقى المسؤولون عن الأندية قرار الإيقاف ما بين 5 و8 مواسم لدورهم في التلاعب بالنتائج، بينما تم إيقاف مسؤولي كل مباراة (الطاقم التحكيمي والمراقبين) لمدة 10 مواسم.

نتائج غير متوقعة

وليست هذه المرة الأولى التي تُسجل فيها نتائج غير متوقعة في كرة القدم الإفريقية، فقد تم إيقاف 4 أندية نيجيرية لمدة 10 سنوات في عام 2013 بعد فوز فريق "Plateau United Feeders" بنتيجة 79-0 على "Akurba FC"، بينما هزم فريق "Police Machine FC" خصمه "Bubayaro FC" بنتيجة 67-0.

لكن المحصلة الكبرى وصلت إلى 149-0، حين فاز نادي "AS Adema" من مدغشقر على غريمه "SO l'Emyrne"، الذي سجل لاعبوه مراراً وتكراراً في مرماهم بعد خلاف بين مدربهم وحكم المباراة في 31 أكتوبر 2002، لتدخل المباراة موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.