Open toolbar
المؤرخ المغربي المعطي منجب يضرب عن الطعام بعد "منعه من السفر"
العودة العودة

المؤرخ المغربي المعطي منجب يضرب عن الطعام بعد "منعه من السفر"

المعطي منجب وأنصاره يشاركون في تظاهرة قرب "الجمعية المغربية لحقوق الإنسان" في الرباط- 28 أكتوبر 2015 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
الرباط-

أعلن المؤرخ والناشط الحقوقي المغربي، المعطي منجب، الملاحق بتهمتَي "المسّ بأمن الدولة" و"غسل أموال"، أنه بدأ إضراباً عن الطعام احتجاجاً على "منعه" من السفر، الأربعاء. 

وقال منجب في تدوينة على "فيسبوك" إنه مُنع في مطار الرباط سلا "من السفر للاستشفاء في فرنسا" حيث يتابع علاجاً لمشاكل في القلب، مضيفاً أن حالته "ازدادت خطورة منذ سجني وما سبقه وما تلاه من تحرشات ومتابعات وحملة قذف وسبّ بحقي وحق عائلتي". 

وردّت النيابة العامة في وقت لاحق، ليل الأربعاء، واصفة هذه التصريحات بـ"البعيدة من الحقيقة". وأوضحت في بيان أن قاضي التحقيق في قضية غسل الأموال منح منجب "السراح المؤقت مقابل إخضاعه لتدبيرين من تدابير المراقبة القضائية يتمثلان في إغلاق الحدود في حقه وسحب جواز سفره".

تهمتان

ويحاكَم المؤرخ المعروف بانتقاداته للسلطة أمام محكمة الاستئناف في قضية "مسّ بأمن الدولة ونصب"، أدين بسببها بالسجن عاماً واحداً في المرحلة الابتدائية في يناير، وهي قضية مفتوحة منذ عام 2015. 

وصدر هذا الحكم في غياب منجب ومحاميه، إذ كان معتقلاً على ذمة التحقيق في قضية ثانية فُتحت ضده أواخر العام الماضي بتهمة "غسل أموال"، وهي تهمة يؤكد أنها تستند إلى الأفعال نفسها المنسوبة له في القضية الأولى. 

وأشار منجب، الأربعاء، أيضاً إلى أنه "اكتشف حجز السلطات على حسابه المصرفي وعلى سيارته عندما اضطر لبيعها"، مندداً بـ"قرارات لا قانونية.. أقول هذا رغم أن التهم كلها كيدية ومختلقة". 

لكن النيابة العامة أكدت أن ممتلكاته "تم عقلها (حجزها) على ذمة ملف التحقيق كإجراء تحفظي عادي يؤمر به في مثل هذه الحالات بالنسبة إلى قضايا غسل الأموال".

وأشارت إلى أن قاضي التحقيق رفض، الأربعاء، طلباً تقدم به دفاع منجب لإلغاء إجراء منعه من السفر وعقل ممتلكاته. 

"تهم باطلة"

وسبق لمنجب أن خاض إضراباً عن الطعام دام 19 يوماً أثناء اعتقاله، قبل أن ينال إفراجاً مؤقتاً في مارس.

كذلك أضرب عن الطعام احتجاجاً على منعه من السفر عند بدء محاكمته في عام 2015، وهو منع رُفع بعد حملة تضامن معه من حقوقيين في المغرب وخارجه. 

ويقول الناشط الحقوقي إنه مستهدف بهذه الملاحقات بسبب آرائه، في حين تتهمه السلطات "بتضليل الرأي العام"، مؤكدة أنه يلاحَق في قضايا حق عام لا علاقة لها بحرية التعبير. 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.