Open toolbar

من مباراة مصر وليبيا في افتتاح كأس الأمم الإفريقية عام 2006 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

تنطلق، الأحد، النسخة الثالثة والثلاثون من كأس الأمم الإفريقية التي تحتضنها الكاميرون حتى السادس من فبراير المقبل. 

ويلتقي منتخب الكاميرون، صاحب الأرض، في المباراة الافتتاحية مع منتخب بوركينا فاسو الذي تفشّت الإصابة بعدوى فيروس كورونا بين صفوفه مؤخراً.

وتعد المباريات الافتتاحية لكأس الأمم الإفريقية، في كثير من الأحيان، بمثابة مؤشر على مدى قوة البطولة ومستوى التنافس بين منتخباتها. 

وشهدت البطولة تسجيل 95 هدفاً في المباريات الافتتاحية في النُسَخ الـ32 السابقة من البطولة، بمتوسط 2.9 هدفاً في كل مباراة.

ونسلط الضوء في هذا التقرير على تاريخ المباريات الافتتاحية منذ النسخة الأولى للـ"كان" التي أقيمت في السودان عام 1957.

المستضيف لا ينتصر دائماً

يمنح الدعم الجماهيري أفضلية كبيرة للمنتخب مستضيف البطولة في المباريات الافتتاحية، ورغم ذلك لا يكون الفوز حليفاً دائماً لأصحاب الأرض. 

خسرت السودان على أرضها من مصر (2-1) في النسخة الأولى للبطولة عام 1957. وذاقت مصر من الكأس نفسها بعد 29 عاماً حين خسرت على أرضها في افتتاح بطولة 1986أمام الستغال بهدف نظيف.

وبالمثل، تجرعت السنغال الهزيمة حين استضافت البطولة بعد 6 سنوات وخسرت في الافتتاح من نيجيريا بهدفين مقابل هدف.

وفي النسخة التالية عام 1994، تلقى المنتخب التونسي مستضيف البطولة هزيمة في المباراة الافتتاحية بهدفين نظيفين من مالي. وكانت بوركينا فاسو آخر مستضيف يتلقى الهزيمة في المباراة الافتتاحية حين خسرت من الكاميرون بهدف نظيف في افتتاح البطولة عام 1998.

انتصارات ساحقة 

كشّرت بعض المنتخبات عن أنيابها مبكراً ونجحت في تحقيق فوزٍ ساحق في المباراة الافتتاحية لكأس الأمم.

مصر سجلت أربعة أهداف في أثيوبيا في افتتاح بطولة عام 1959 ولم تتلقَ شباكها أهدافًا. وتكررت النتيجة نفسها في النسخة الخامسة من البطولة التي استضافتها تونس عام 1965، وكانت إثيوبيا الضحية مجدداً برباعية نظيفة من نسور قرطاج.

ولم يرحم المنتخب الحزائري ضيفه النيجيري في افتتاح بطولة عام 1990، وفاز عليه بنتيجة (5-1). 

حُقبة التعادلات

انتهت العديد من المواجهات الافتتاحية في كأس الأمم الإفريقية بالتعادل. وكان لافتاً أن ثلاث نسخ متتالية من البطولة لم تشهد تفوق أحد طرفي المباراة الافتتاحية.

 كانت كفة جنوب إفريقيا أرجح للفوز بافتتاح نسخة 2013 على الضيف منتخب كاب فيردي لكنّ المباراة انتهت من دون أهداف، وهي المباراة الافتتاحية الوحيدة التي لم تشهد أهدافاً في تاريخ البطولة.

 بعد عامين، تعادلت غينيا بيساو منظمة البطولة مع الكونغو بهدف لكل منهما، وفي نسخة 2017 التي أقيمت في الجابون تعادل أوباميانج ورفاقه مع غينيا بيساو بهدف مقابل هدف. 

ريمونتادا تاريخية

تعّد مباراة أنجولا ومالي في افتتاح كأس الأمم الإفريقية عام 2010، الأكثر إثارة في تاريخ المباريات الافتتاحية للبطولة، وهي أيضاً أكثر مباراة سُجل فيها أهداف.

حتى الدقيقة 79 من عمر المباراة، كان المنتخب الأنجولي صاحب الأرض متقدماً برباعية نظيفة قبل أن ينتفض منتخب مالي ويسجل 4 أهداف في الدقائق التالية، منها هدفان في الوقت بدل الضائع، لتنتهي المباراة بتعادل المنتخبين (4-4).

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.