سي إن إن: ترمب لا يفكر في الاستقالة وسيلتزم الهدوء عند تنصيب بايدن
العودة العودة

سي إن إن: ترمب لا يفكر في الاستقالة وسيلتزم الهدوء عند تنصيب بايدن

الرئيس الأميركي دونالد ترمب في البيت الأبيض قبل زيارته تكساس-12 يناير 2021 - REUTERS

شارك القصة
دبي-

قال مصدران لشبكة "سي إن إن"، الأربعاء، إن "الرئيس دونالد ترمب لا يفكر في الاستقالة، لأنها تعني الاعتراف بالفشل"، مشيرين إلى أنه "سيلتزم الهدوء لبعض الوقت عند تنصيب (الرئيس المنتخب جو) بايدن".

وأكد مصدر مقرب من ترمب أن "الرئيس ترمب لا يفكر في الاستقالة، ولن يفعل ذلك"، فيما قال مستشار آخر للبيت الأبيض، إن "الاستقالة تعني الاعتراف بالفشل. لذلك لا يفكر فيها".

وأضاف المستشار أن "أسلوب التفكير الحالي، هو أن مجلس الشيوخ ليس لديه الوقت الكافي لإدانة ترمب. لذلك يمكن للرئيس أن يصل إلى نهاية فترة ولايته، من دون هذا النوع من الإذلال"، على حد تعبيره. وتابع : "سوف نتجاوز يوم العشرين (من يناير) ونمضي قدماً".

وقال المصدر المقرب، إن "ترمب لا يعتقد أن مجلس الشيوخ لديه الوقت لاتخاذ إجراء قبل أن يترك منصبه، وليس لديه أي خطط لاتباع نهج الرئيس الراحل ريتشارد نيكسون".

وكان نيكسون اضطر للتنحي من منصبه عام 1974، خوفاً من أن توجه إليه تهمة التستر على نشاطات غير قانونية لأعضاء حزبه في فضيحة "ووترغيت"، تحت وطأة تهديد الكونغرس بإدانته.

ومضى المصدر المقرب من ترمب قائلاً "الرئيس لا ينظر إلى الأرقام، إنه ينظر إلى الأسماء"، لافتاً إلى أنه "غاضب" منذ اندلاع أعمال الشغب في الكونغرس الأسبوع الماضي.

"سيلتزم الهدوء بعد تنصيب بايدن"

وبالنسبة لخطط ما بعد البيت الأبيض، من المتوقع أن يسافر ترمب إلى منزله لقضاء إجازته في منتجع "مار إيه لاغو" في الـ19 من يناير، حيث يعتقد المصدر أن "ترمب سيلتزم الهدوء لبعض الوقت" ويراقب "العرض" مع إدارة بايدن الجديدة.

يأتي ذلك مع تزايد ضغوط الديمقراطيين في مجلس النواب الأميركي على نائب الرئيس مايك بنس، وتصويتهم على حثه لتفعيل التعديل الـ25 من الدستور الأميركي، وعزل ترمب.

وكان متظاهرون من أنصار ترمب اقتحموا، الأربعاء الماضي، قاعات مبنى الكونغرس وشرفاته في العاصمة واشنطن، خلال جلسة مجلس الشيوخ التي كانت تناقش الطعون التي قدمها نواب جمهوريون على نتيجة الانتخابات، التي أسفرت عن فوز الديمقراطي جو بايدن.

وأدت هذه الاضطرابات إلى مقتل 6 أشخاص، بينهم سيدة قتلت بإطلاق النار من قبل أحد عناصر أجهزة الأمن، واثنان من شرطة الكونغرس، قضيا متأثرين بجروح أصيبا بها خلال المواجهات.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.