Open toolbar

جمال بلماضي المدير الفني لمنتخب الجزائر - AFP

شارك القصة
Resize text
الجزائر-

أعلن مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي الاستمرار في مهمته مع "الخضر" بعد الإخفاق في التأهل لكأس العالم 2022.

وقال بلماضي في حوارٍ مع الموقع الرسمي للاتحاد الجزائري لكرة القدم، الأحد: ''قررت مواصلة مهمتي على رأس الجهاز الفني المنتخب الوطني. سنحاول تقديم دفعة جديدة لهذه المجموعة التي تستحق كل الدعم، طرحت على المسؤولين فكرة إنهاء عقدي لكنهم رفضوا''.

وخلال الأيام الأخيرة تداولت وسائل إعلام محلية أنباءً عن استقالة المدرب الجزائري عقب فشل رفقاء رياض محرز في حجز بطاقة التأهل لمونديال قطر بعد  الهزيمة من الكاميرون في الجولة الحاسمة من التصفيات.

وقال بلماضي إن "يوم 29 مارس (يوم مباراة الكاميرون) سيبقى راسخاً في أذهان اللاعبين والطاقم الفني والشعب الجزائري نظراً لأهمية تلك المواجهة''، مضيفاً : ''عشنا سيناريو دراماتيكي بعد 126 دقيقة من اللعب. التأهل للمونديال كان من أهم الأهداف عندما وقعت عقدي الذي يستمر حتى ديسمبر 2022".

وأضاف مدرب المنتخب الجزائري: ''إنها خسارة مؤلمة، السؤال الذي يجب طرحه الآن: هل يمكننا الانطلاق من جديد بنفس الطاقة. النكسة الكروية التي تعرضنا لها تحتاج بعض الوقت''.

وعاد بلماضي للحديث عن الأداء التحكيمي في المباراة الفاصلة بين الجزائر والكاميرون، وقال إن الحكم باكاري جاساما الذي أدار المباراة ظلم المنتخب الجزائري بسبب قراراته الخاطئة.

وأضاف: "التحكيم كارثي في إفريقيا، ونددت بهذا الأمر في العديد من المناسبات السابقة، التحكيم في إفريقيا عندما يتعلق الأمر بالمباريات الحاسمة يصبح “سوقاً ”.

وفي وقت سابق طلب الاتحاد الجزائري لكرة القدم  من الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" فتح تحقيق حول أداء باكاري جاساما في مباراة الكاميرون.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.