Open toolbar

منظر لمدينة بنجالور الهندية بعد تعرضها لفيضانات مدمرة في الأيام الأخيرة - 07 سبتمبر2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
بنجالورو-

انحسرت مياه الفيضانات، الأربعاء، في مدينة بنجالورو مركز التكنولوجيا في الهند، مما سمح بعودة الحياة إلى طبيعتها في أجزاء من المدينة، بعد يومين من هطول أمطار متواصلة تسببت في حدوث فوضى، ووفاة شخص واحد على الأقل.

وقالت الشرطة إن حركة المرور عادت إلى طبيعتها في أكثر المناطق تضرراً بالفيضانات بعد تطهير الطرق، في حين ذكرت هيئة المياه بالمدينة أنها استأنفت الإمدادات بشكل منتظم بعد أن تسببت الفيضانات في إغلاق محطة ضخ.

وتواجه بنجالورو المعروفة باسم "وادي السيليكون" في الهند، رياحاً موسمية رطبة على نحو غير معتاد، وهو ما تسبب في زيادة هطول الأمطار بنسبة 162% عن المتوسط منذ أول يونيو.

وقال دعاة حماية البيئة إن السبب في حدوث الفيضانات هو التخطيط الحضري السيئ، إذ توسعت المدينة سريعة النمو على مر السنين، بالإضافة إلى تغير المناخ الذي قيل أيضاً إنه السبب في الفيضانات الكارثية في باكستان المجاورة.

 وأعلنت حكومة ولاية كارناتاكا، وعاصمتها بنجالورو، عن تخصيص حوالي ثلاثة مليارات روبية (38 مليون دولار) للمساعدة في التعويض عن الأضرار الناجمة عن الفيضانات، في مدينة يوجد بها العديد من الشركات العالمية والشركات الناشئة المحلية.

وقالت إدارة الأرصاد إن الأسوأ قد انتهى على ما يبدو، ولكن من المتوقع هطول المزيد من الأمطار على بنجالورو حتى نهاية الأسبوع.           

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.