Open toolbar

نجم برشلونة السابق صامويل إيتو يُغادر المحكمة ببرشلونة بعد مثوله أمام القاضي بتهمة التهرب الضريبي - REUTERS

شارك القصة
Resize text
برشلونة-

أصدرت محكمة إسبانية حكماً بالسجن 22 شهراً مع إيقاف التنفيذ، على المهاجم الكاميروني السابق صامويل إيتو بعد اعترافه بالاحتيال الضريبي في مبلغ قدره 3.8 مليون يورو (أربعة ملايين دولار) أثناء فترة لعبه مع برشلونة.

ووافق إيتو على دفع غرامة قدرها 1.8 مليون يورو و3.8 مليون ضرائب مستحقة من حقوق الصورة بين عامي 2006 و2009.

وقال إيتو البالغ 41 عاماً أمام محكمة في برشلونة، الاثنين: "أقر بالحقائق وسأدفع ما يجب دفعه، لكن دعنا نعلم أنني كنت مجرد طفل في ذلك الوقت، وكنت دائماً أفعل ما يطلبه مني وكيل أعمالي السابق خوسيه ماريا ميساليس، الذي كنت أعتبره والدي في ذلك الوقت".

وحُكم على ميساليس بالسجن لمدة عام مع إيقاف التنفيذ.

وكان الادعاء قد طالب بحبس كل من إيتو وميساليس أربع سنوات وستة أشهر. وتم تعليق العقوبة لأن إيتو أو ميساليس لا يملكان سجلاً إجرامياً، والعقوبة أقل من عامين.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.