Open toolbar

الشرطة الباكستانية تتفقد موقع تفجير انتحاري بالقرب من معهد صيني تابع لجامعة كراتشي - 26 إبريل 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
كراتشي-

أودى تفجير نفذته انتحارية تابعة لمجموعة انفصالية باكستانية، الثلاثاء، بحياة أربعة أشخاص بينهم ثلاثة صينيين، في هجوم استهدف سيارتهم بالقرب من معهد صيني تابع لجامعة كراتشي، في جنوب باكستان.

وقال المتحدث باسم المجموعة جييان بلوتش في بيان نُشر بالإنجليزية على تطبيق تليجرام، إن "جيش تحرير بلوشستان" يعلن المسؤولية عن الهجوم الانتحاري الذي استهدف صينيين في كراتشي، مشيراً إلى أن هذه العملية الانتحارية هي "الأولى التي تنفذها امرأة".

وأكدت شرطة كراتشي سقوط أربعة أشخاص في الهجوم بينهم ثلاثة صينيين.

وأفادت صحيفة "دون" الباكستانية، بأن الانفجار وقع في شاحنة كانت متوقفة بالقرب من بوابة المعهد، الذي يتم فيه تدريس اللغة الصينية للطلاب المحليين في المدينة الساحلية.

وقال متحدث باسم جامعة كراتشي، إن ثلاثة من الضحايا صينيين، بينهم مدير المعهد وموظفين وسائق باكستاني. وأسفر الحادث عن جرح أربعة آخرين.

وتتعرض مؤسسات صينية بانتظام إلى هجمات يشنها الانفصاليون في مقاطعة بلوشستان ،حيث تشارك بكين في مشاريع بنية تحتية ضخمة كجزء من "مبادرة الحزام والطريق".

ويعارض الانفصاليون مشاريع التعدين والطاقة المربحة للحكومة في المنطقة، معتبرين أن السكان المحليين لا يستفيدون من هذه الاستثمارات، وفق ما ذكرت وكالة "فرانس برس".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.