Open toolbar

سينيسا ميهايلوفيتش مدرب نادي بولونيا - REUTERS

شارك القصة
Resize text
بولونيا-

قال الصربي سينيسا ميهايلوفيتش مدرب نادي بولونيا المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم إنه سيعود للمستشفى لتلقي جولة جديدة من العلاج بعد أن أظهرت الفحوص إمكانية معاناته من سرطان الدم (اللوكيميا) من جديد.

وعانى ميهايلوفيتش (53 عاماً) من نوع قوي من سرطان الدم منذ 2019 وتلقى ثلاث جولات من العلاج الكيماوي وخضع لعملية زرع للنخاع خلال معركته الأولى مع المرض.

وقال ميهايلوفيتش في مؤتمر صحفي، السبت: "عملية التعافي بعد الخضوع لزرع (النخاع في 2019) مضت بصورة رائعة لكن للأسف فإن هذه الأعراض خادعة، أظهرت آخر الفحوص والتحاليل بعض علامات الحذر وهناك مخاطر بإمكانية عودة المرض من جديد، ولمنع حدوث هذا نصحوني بالعودة للعلاج".

وأشار اللاعب السابق الذي توج بعدة ألقاب أوروبية إلى أنه سيدخل مستشفى في بولونيا بعد أيام قليلة.

وتولى ميهايلوفيتش تدريب بولونيا في 2018 بينما كان في منطقة الهبوط ولعب دوراً فاعلاً في وصول الفريق إلى المركز العاشر في نهاية الموسم.

واحتل بولونيا المركز 12 بين فرق الدوري الإيطالي في آخر موسمين وحالياً يحتل نفس المركز مناصفة برصيد 33 نقطة من 29 مباراة.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.