Open toolbar

شعار شركة غازبروم يظهر على واجهة مركز أعمال في سانت بطرسبرغ، روسيا> 31 مارس 2022. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت شركة "غازبروم" الروسية في بيان، الأربعاء، تعليقها إمدادات الغاز إلى شركتي "شل إنرجي يوروب" و"أورستد" الدنماركية، لتخلفهما عن الدفع بالروبل، في حين أعلن مشغل المنظومة الدنماركية "إنيرجينيت" استمرار التدفق إلى الدنمارك عبر ألمانيا رغم قرار وقف الإمدادات.

وجاء في بيان لـ"غازبروم" أوردته وكالة "تاس" الروسية: "أوقفت غازبروم تماماً إمداد الغاز لشركة أورستد الدنماركية لتخلفها عن السداد بالروبل".

وأضافت: "اعتباراً من نهاية 31 مايو الماضي، لم تتلق شركة غازبروم إكسبرس أي دفعة من شركتي شل إنرجي أوروبا أو أورستد للغاز الذي تم توريده في أبريل، والذي كان من المقرر أن يتم امتثالاً لقرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رقم 172 المؤرخ 31 مارس 2022". 

وفي العام 2021، زودت شركة "غازبروم إكسبورت" 1.97 مليار متر مكعب من الغاز لشركة "أورستد"، ما يمثل حوالي ثلثي إجمالي استهلاك الغاز في الدنمارك.

وبحسب عقد التوريد المبرم بين "غازبروم أكسبورت" و"شل إنرجي يوروب"، فإن حجم التوريد يصل إلى 1.2 مليار متر مكعب من الغاز سنوياً.

استمرار التدفق

في المقابل، أعلنت مشغل المنظومة الدنماركية "إنيرجينيت"، استمر تدفق الغاز الطبيعي إلى الدنمارك عبر ألمانيا بثبات، الأربعاء، على الرغم من قرار "غازبروم" وقف الإمدادات.

وقالت الوكالة الدنماركية إنه "لا يوجد خط أنابيب مباشر للغاز من روسيا إلى الدنمارك، لذلك سيتوجب على المشترين في البلاد الشراء من مصادر أخرى غير غازبروم".         

وكانت "غازبروم"، أوقفت الثلاثاء، إمدادات الغاز لشركة "جاز تيرا" GasTerra الهولندية، لرفضها السداد بعملة الروبل في إطار الخطة الجديدة التي أقرتها إدارة الرئيس الروسي.

وعلى خلفية ضغوط العقوبات المتزايدة من الدول الغربية بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا، بدأت موسكو منذ مطلع أبريل في قبول مدفوعات الغاز من الدول "غير الصديقة" بالروبل من أجل الابتعاد عن التسويات بالدولار واليورو. 

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.