Open toolbar

الكاميروني صامويل إيتو يظهر في المحكمة لمواجهة تهمة التهرب الضريبي - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي -

قضت محكمة إسبانية بحبس الكاميروني صامويل إيتو 22 شهراً مع إيقاف التنفيذ بتهمة التهرب الضريبي بين عامي 2006 و2009 حين كان لاعباً في صفوف برشلونة الإسباني. 

وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية، يوم الاثنين، أن إيتو أقر بتهربه الضريبي الذي تجاوزت قيمته 3 ملايين و800 ألف يورو. وقال النجم الكاميروني خلال المحاكمة: "أُقرُّ بالحقائق الواردة في قرار المحكمة، لكنني كنت وقتها طفلاً، وكنت أستمع إلى نصائح والدي"، في إشارة إلى وكيله السابق خوسيه ماريا ميسايس.

وسيدفع إيتو غرامة مالية بقيمة مليون و810 آلاف يورو عن أربع جرائم تهرب ضريبي، في حين قضت المحكمة بسجن وكيله عاماً مع إيقاف التنفيذ ودفع غرامة بقيمة 905 آلاف يورو.

وجاءت مخالفات إيتو بسبب عدم إقراره برسوم حصل عليها من برشلونة ومن إحدى شركات الملابس الرياضية بسبب حقوق الصورة بين 2006 و2009.

ويتولى لاعب برشلونة السابق رئاسة الاتحاد الكاميروني لكرة القدم منذ 6 أشهر. 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.