Open toolbar

الإيطالي ماركو روسي مدرب منتخب المجر - REUTERS

شارك القصة
Resize text
بودابست-

قال ماركو روسي مدرب المجر إن فريقه حقق "معجزة" بفوزه على إنجلترا 4-0 في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم  لكن يتعين على لاعبيه التحلي بالتواضع لأن مثل هذه النتائج لا تحدث كثيراً.

وعلى ملعب مولينو ألحقت المجر بإنجلترا أسوأ هزيمة على أرضها منذ 94 عاماً، بفضل رولاند شالاي الذي سجل هدفين في حين أضاف زولت ناجي  ودانييل جازداج

وقال الإيطالي روسي في تصريحات صحافية: "أنا متأكد من أن إنجلترا حقاً بين الأفضل في العالم والمرشحين للفوز بكأس العالم، لذا فإن الفوز بهذه النتيجة شيء يبدو وكأنه معجزة، إذا حدثت معجزة في كرة القدم، فمن الصعب أن تتكرر، لذلك نحن سعداء ولكننا بحاجة إلى التحلي بالتواضع وإبقاء أقدامنا على الأرض".

وهذه أول مرة تخسر فيها إنجلترا على أرضها بأربعة أهداف منذ فعلها المجريون ذاتهم عام 1953 عندما فازوا 6-3.

وقال روسي إنه ترك بصمته كمدرب: " عندما توليت المنصب، قلت لرئيس المجر ورئيس الوزراء أنني أود أن أترك علامة على وجودي قبل رحيلي، أعتقد أنه في هذه المرحلة يمكن رؤية العلامة، عندما أموت أنا متأكد من أن الملاعب في المجر ستكون هناك دقيقة صمت كاملة، هذا انجاز عظيم بالنسبة لي".

وهذا ثاني انتصار للمجر على إنجلترا في المسابقة بعد فوزها 1-0 في بودابست في وقت سابق هذا الشهر.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.