Open toolbar

مركز لإجراء اختبارات للكشف عن كورونا في شوتشانج بالصين، 6 يناير 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
دبي-

أقرت الصين إجراءات مستعجلة، بعد تسجيل أول حالة تفشٍّ مجتمعي لسلالة "أوميكرون" الجديدة من فيروس كورونا، في مدينة تيانجين الشمالية.

وأعلنت المدينة أنها ستبدأ اختبارات جماعية، الأحد، من أجل "منع انتشار المزيد من إصابات أوميكرون"، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا".

ونقلت وكالة "بلومبرغ" عن تقرير صادر عن محطة CCTV الحكومية، أن "مدينة تيانجين أبلغت عن تسجيل حالتين في وقت متأخر السبت"، مشيرة إلى أن أحد المصابين طفل، فيما أكدت عدم مغادرة المصابين المدينة خلال الـ14 يوماً الماضية.

ولفت التقرير إلى أنه تم تأكيد أن الإصابتين في المدينة الساحلية بالمتحور "أوميكرون"، من قبل "المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية منها"، بعد أن أكمل فرعه المحلي تسلسل الجينوم.

ووجد الباحثون أن الحالتين الجديدتين من سلسلة المتحور، لكنهم لم يحددوا بعد ما إذا كانت للسلالة خصائص "أوميكرون" ذاتها التي تم الإبلاغ عنها سابقاً.

تخفيف القيود في شيان

يأتي ذلك، في وقت تعهدت فيه الحكومة بتخفيف حدة أزمة نقص الغذاء في مدينة شيان، الناتجة عن فرض قيود صارمة على سكانها البالغ عددهم نحو 13 مليون نسمة، لمحاصرة أسوأ موجة تفشٍّ لفيروس كورونا منذ بدء الجائحة في مدينة ووهان قبل عامين، بحسب صحيفة "فاينانشال تايمز".

وشكا سكان المدينة، التي تقع في وسط الصين، بشدة على وسائل التواصل الاجتماعي من انخفاض أعداد متاجر بيع المواد الغذائية، وصعوبة شراء المؤن الغذائية بسبب إغلاق المتاجر وتقلص الحركة داخل المدينة.

وأشارت الصحيفة إلى أن السلطات الصينية فرضت على السكان، في أجزاء عدة من المدينة، عدم مغادرة منازلهم إلا لإجراء اختبارات الكشف عن الفيروس، كما اضطرتهم إلى الاعتماد على خدمات التوصيل غير الجيدة لإعادة تخزين مستلزماتهم.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.