Open toolbar
جامعة سويسرية تستعين بالروبوتات لتصميم وبناء حديقة معلقة
العودة العودة

جامعة سويسرية تستعين بالروبوتات لتصميم وبناء حديقة معلقة

فريق الروبوتات الذي يقوم بتجميع طبقات مشروع "سميراميس" للحدائق المعلقة - ETH Zurich

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

بدأت جامعة زوريخ (ETH Zurich) التكنولوجية، في تنفيذ مشروع جديد يعتمد على الروبوتات والذكاء الاصطناعي، لتصميم وتطوير مشروع معماري يحاكي حدائق بابل المعلقة.

وتقوم فكرة المشروع، الذي تمت تسميته "سميراميس" على اسم مملكة بابل في وقت إنشاء حدائقها المعلقة، على مجموعة من أسس ومعايير التصميم من حيث الحجم وأسلوب الري وطريقة التشييد، وضعتها أنظمة حاسوبية ذكية وخوارزميات ذكاء اصطناعي.

ويقوم الباحثان فابيو جرامازيو وماتياس كوهلير، بتحديث تصميم الحدائق بشكل عشوائي متغير، بحيث تقوم الأنظمة الذكية بالتبعية بتغيير مقاييس البناء والتصميم من حيث المساحة والارتفاع والوزن، وغيرها من متغيرات تترتب على التصميم الرئيسي لمكونات وطبقات الحدائق.

 وكانت بداية مشروع "سميراميس" في عام 2019، وهو مكون من طبقات عدة على ارتفاع 70 قدماً من سطح الأرض.

وأشار كوهلير إلى أن الأنظمة الحاسوبية الذكية، ساعدت الفريق البحثي على دراسة وفحص جميع جوانب المشروع وتصميمه، وذلك يؤدي في النهاية إلى تناسق جيوميتري مميز في المعمار.

وبعد الانتهاء من التصميم بشكل كامل، تبدأ أربع أذرع روبوتية يتم التحكم فيها بواسطة عقل إلكتروني واحد، في تنفيذ التصميم النهائي في صورة تصنيع ورفع طبقات الحدائق المعلقة لـ"سميراميس".

ويجري هذا العمل تحت إشراف فريق من المهندسين، والذي يختص كذلك بإضافة المواد اللازمة لتثبيت الطبقات المختلفة معاً بشكل متماسك، بحيث تكون حدائق "سميراميس" جاهزة لاستقبال الزوار بحلول العام المقبل.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.