Open toolbar

لاعب التنس السويسري روجيه فيدرر - AFP

شارك القصة
Resize text

سيسدل روجر فيدرر الستار على مسيرته الحافلة في وقت لاحق هذا الأسبوع لكن المايسترو السويسري أكد لملايين المشجعين أنه لن يصبح شبحاً في عالم التنس.

وبالعودة إلى لندن، حيث فاز بثمانية ألقاب قياسية في بطولة ويمبلدون، قال اللاعب البالغ من العمر 41 عاماً إنه لا ينوي الابتعاد عن رياضة عشقها منذ الطفولة.

وفي حديثه إلى الصحفيين في ملعب أو/2 أرينا في لندن، حيث فاز فيدرر مرتين هناك بلقب البطولة الختامية لموسم تنس الرجال، غلبت المشاعر اللاعب السويسري في بعض الأحيان عندما كان يشرح للحاضرين خطواته المستقبلية.

ورداً على سؤال حول خططه للمستقبل، قال فيدرر إنه لن يختفي مثل الأسطورة السويدي بيورن بورج الذي سيكون كابتن الفريق الأوروبي أمام فريق العالم هذا الأسبوع.

وقال فيدرر عن بورج الحاصل على 11 لقباَ في البطولات الأربع الكبرى الذي اعتزل التنس في سن 26 عاماً: "أردت فقط إبلاغ الجماهير بأنني لن أكون شبحاً. تحدثت عن بيورن بورج، الذي لم يعد إلى ويمبلدون لمدة 25 عاما ليحرم عشاق التنس من الاستمتاع به".

وتابع: "لا أعتقد أنني سأكون ذلك الرجل. أعطاني التنس الكثير. مارست اللعبة لفترة طويلة جدا ووقعت في حب الكثير من الجوانب فيها. سنلتقي مرة أخرى. بأي صفة، لا أعرف. لا يزال يتعين علي التفكير في الأمر قليلا، وأمنح نفسي بعض الوقت".

وأعلن فيدرر الخميس الماضي أن كأس ليفر للفرق التي ساعد على تأسيسها ستكون آخر بطولة في مسيرته الاحترافية الحافلة التي امتدت لما يقرب من ربع قرن.

وبعد غيابه عن المنافسات الرسمية منذ خسارته في دور الثمانية لويمبلدون العام الماضي، سيسدل فيدرر الستار على مشواره بمباراة للزوجي، ربما إلى جانب منافسه الكبير رافائيل نادال.

وكان فيدرر لا يزال يأمل في العودة لكنه قال إن مشاكل ركبته أجبرته في النهاية على الاعتزال. وقال: "ركبتي فقط لا تسمح لي باللعب على هذا المستوى بعد الآن. شعرت أنه من المناسب جدا بالنسبة لي أن أنهي مسيرتي هنا. وجود بيورن بورج إلى جواري في هذه اللحظة الوداعية سيكون شيئا رائعا".

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.