Open toolbar

عناصر من القوات الأممية لحفظ السلام في إقليم دارفور بالسودان 15 فبراير 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
دبي -

قالت لجنة أطباء السودان المركزية، السبت، إن 19 شخصاً لقي حتفه، وأصيب 5 آخرون بجروح في تجدد أحداث العنف بمحلية جبل مون في ولاية غرب دارفور، الخميس.

وأوضحت اللجنة، في بيان على "فيسبوك"، أن أعمال العنف تجددت بعد توقفها منذ 7 مارس، وتواصلت الهجمات على عدد من القرى بمحلية جبل مون في امتداد لسلسلة الهجمات التي بدأت في نوفمبر 2021.

وأشار البيان إلى أن إجمالي عدد الضحايا الذين سقطوا جراء أحداث العنف في المنطقة منذ 5 مارس، ارتفع إلى 35 حالة وفاة و21 مصاباً.

وأوضحت اللجنة، أن هذه الأعمال "امتداد لسلسلة الهجمات التي بدأت منذ نوفمبر الماضي"، لافتة إلى أن الأحداث الجديدة وقعت حول منطقة صليعة عاصمة المحلية يومي 5 و7 مارس.

وفي 17 ديسمبر، دعا أطباء السلطات في الخرطوم إلى وقف "نزيف الدم المستمر" في هذا الإقليم الذي يصعب وصول المنظمات الإنسانية إليه، بعد أن لقي 199 شخصاً على الأقل مصرعهم في نزاعات قبلية بدارفور. 

 اشتباكات مسلحة

ومنذ مطلع أكتوبر الماضي، تُمزّق اشتباكات بالأسلحة الآلية إقليم دارفور الذي شهد حرباً دامية اندلعت عام 2003 واستمرت عدة سنوات، ما أوقع 300 ألف قتيل وأدى الى نزوح أكثر من 2.5 مليون شخص، وفق الأمم المتحدة.

وقعت الصدامات الأولى مطلع أكتوبر الماضي، ثم شهد الإقليم جولتين من الاشتباكات الدامية أُولاهما في 17 نوفمبر بسبب خلاف بين رعاة إبل في منطقة جبل مون الجبلية، ثم اشتعلت الموجة الثانية مطلع ديسمبر في منطقة كرنك.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.