Open toolbar

أحد أفراد الشرطة الألمانية في مدينة "دريسدن"، شرقي ألمانيا- 15 ديسمبر 2021 - AFP

شارك القصة
Resize text
برلين-

اعتقلت السلطات الألمانية، إيرانياً يبلغ من العمر 32 عاماً، في غرب ألمانيا، بعد "الاشتباه في أنه كان يُعدّ لاعتداء ذي طابع كيميائي باستخدام السيانيد والريسين"، وقالت الشرطة إن المتهم "دوافعه إرهابية".

وأوضحت صحيفة "بيلد" اليومية، أن السلطات تلقت تحذيراً، قبل أيام، من جهاز استخبارات أجنبي، حيال وجود تهديد بشن هجوم "بقنبلة كيماوية".

وتم دهم مكان إقامة المشتبه به في "كاستروب روكسيل" (شمال الراين - وستفاليا)، بحثاً عن "مواد سامة" محتملة تهدف لتنفيذ هجوم، وفقاً لبيان صادر عن مكتب المدعي العام وشرطة "مونستر".

وأشار المحققون إلى أنّ الإيراني "يُشتبه في إعداده لعمل عُنف خطير يهدّد أمن الدولة عبر تزوّده بالسيانيد والريسين بهدف ارتكاب هجوم"، مضيفين أن شخصاً آخر اعتُقل خلال العملية.

والسيانيد، عامل مميت سريع التأثير يثبط التنفس الهوائي على مستوى الخلايا حيث يمنعها من استخدام الأكسجين، بحسب منظمة الصحة العالمية، بينما يُستخرج الريسين من بذور الخروع، وهو سمّ أقوى 6 آلاف مرة من السيانيد، ومميت للإنسان إذا ابتلعه أو استنشقه أو حُقن به، علماً أن لا ترياق معروفاً له، بحسب "فرانس برس".

وذكر الادعاء أن المشتبه به الرئيسي يُفترض أن يمثل في الأيام المقبلة أمام قاضي التحقيق.

وتعرضت ألمانيا في السنوات الأخيرة لاعتداءات عدة، بما فيها هجوم بشاحنة على سوق لعيد الميلاد في ديسمبر 2016 خلّف 13 قتيلاً.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.