Open toolbar

نموذج قوارير مكتوب عليها "لقاح جدري القرود"في هذا الرسم توضيحي- 25 مايو 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
-

قال القائم بأعمال مدير أكبر وكالة للصحة العامة في إفريقيا، الخميس، إن القارة ليس لديها لقاحات واقية من مرض جدري القرود، محذراً من وجود نقص في أدوات الفحص والاختبار.

وأضاف أحمد أوجويل أوما، القائم بأعمال مدير المراكز الإفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، في مؤتمر صحافي: "جدري القرود يمثل حالة طارئة هنا في القارة".

وتابع: "ندعو جميع أصدقائنا وشركائنا للتعاون معنا في السيطرة على هذا التفشي"، فيما أشار إلى أن ما لا يقل عن 9 لقاحات مختلفة لفيروس كورونا "قيد التطوير في القارة".

وسجلت أكثر من 40 دولة لا يتوطن فيها جدري القرود ظهور المرض الفيروسي الذي ينتشر عن طريق التواصل الوثيق مع المصابين، والذي تم اكتشافه لأول مرة في القرود، وهو مرض يسبب أعراضاً تشبه الإنفلونزا وطفحاً جلدياً، ويتوطن في أجزاء من إفريقيا.

من جانبها، قالت منظمة الصحة العالمية، السبت، إن جدري القرود "لم يصل" بعد لوضع حالة الطوارئ الصحية العالمية، على الرغم من أن المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم جيبريسوس أبدى "قلقه البالغ" من تفشي المرض.

وقال جيبريسوس في إفادة عبر الإنترنت من جنيف الأربعاء: "أنا قلق من استمرار العدوى، لأن ذلك قد يشير إلى أن الفيروس سيرسخ وجوده، ويمكن أن ينتقل لمجموعات معرضة للخطر منها الأطفال ومن يعانون من أمراض مناعية والحوامل".

ومنذ أن بدأ التفشي في مايو، رُصدت 3400 حالة إصابة بجدري القرود فيما سُجلت وفاة واحدة، وأغلب الحالات في أوروبا بين رجال مثليين جنسياً وفقاً لحصيلة منظمة الصحة العالمية، كما شهدت دول ينتشر فيها المرض عادة إصابة أكثر من 1500، ووفاة 66 هذا العام.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.