Open toolbar

عدد من القيادات العسكرية السعودية الأردنية يستعرضون بعض الأسلحة المستخدمة في تمرين "الشط الآمن-5" - 9 يناير 2022 - twitter/modgovksa

شارك القصة
Resize text
دبي-

أعلنت وزارة الدفاع السعودية الأحد، انطلاق مناورات التمرين البحري "السعودي -الأردني" المشترك "الشط الآمن-5"، بهدف "رفع الجاهزية والقدرة القتالية للوحدات المشاركة، وتعزيز التعاون العسكري بين البلدين".

ونقل بين لوزارة الدفاع عن قائد القوات المشاركة في التمرين اللواء علي الشهري قوله إن التمرين الذي تنفذه القوات البحرية السعودية ممثلة بالأسطول الشرقي في الجبيل إلى جانب نظيرتها الأردنية، سينفذ على "العديد من العمليات العسكرية المشتركة بهدف رفع الجاهزية والقدرة القتالية للوحدات المشاركة وتعزيز التعاون العسكري بين البلدين وتبادل الخبرات في مجال القتال بالمناطق المبنية".

ووصف قائد القوات المشاركة بالتمرين وعمليات التنسيق والتعاون والاستعداد من أجل انطلاق التمرين بـ"الرائعة جداً وعلى درجة عالية من الاحترافية".

تعزيز التعاون

من جانبه، قال مدير التمرين العقيد خالد البلوي، إن التمرين الذي يستمر حتى الخميس المقبل، "يتضمن سلسلة من التدريبات العسكرية المشتركة في إطار استراتيجية موحدة لتعزيز التعاون العسكري بين القوات المسلحة السعودية والقوات المسلحة الأردنية".

وأضاف أن التدريب "ستطبق من خلاله جميع التدريبات النظرية والعملية التي تشكل تدريباً مهماً في تبادل الخبرات وتوحيد المفاهيم العسكرية المشتركة".

ويأتي التمرين البحري بالتزامن مع انطلاق التدريب العسكري المصري السعودي المشترك "تبوك 5"، بهدف "توحيد المفاهيم وتبادل الخبرات بما يسهم في رفع معدلات الأداء القتالي".

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.