Open toolbar
أبل تقاضي شركة "تجسس" إسرائيلية وتكشف طريقة اختراقها لآيفون
العودة العودة

أبل تقاضي شركة "تجسس" إسرائيلية وتكشف طريقة اختراقها لآيفون

شعار شركة NSO Group على شاشة هاتف ذكي - AFP

شارك القصة
Resize text
القاهرة-

رفعت شركة أبل دعوى قضائية ضد شركة NSO Group الإسرائيلية، المتخصصة في تطوير برمجيات التجسس، تتهمها بالمسؤولية عن اختراق أجهزة المستخدمين والتجسس عليهم.

وتتضمن دعوى الشركة الأميركية معلومات جديدة، حول كيفية اختراق هواتف آيفون باستخدام برمجية "بيجاسوس" الشهيرة، والمطورة بواسطة الشركة الإسرائيلية، وفقا لبيان رسمي.

وأشارت أبل إلى أنها تطالب بإصدار أمر قضائي دائم، لحظر الشركة الإسرائيلية من استخدام أي برامج أو خدمات أو أجهزة تابعة لها.

 وأوضحت الشركة أن برمجيات "إن إس أوه جروب"، يتم استخدامها لاستهداف قطاع ضئيل من المستخدمين عبر هواتفهم الذكية المتنوعة من حيث أنظمة تشغيلهم بين iOS وأندرويد، مشيرة إلى أن عدد كبير من المستهدفين من الصحافيين والمسؤولين الحكوميين والأكاديميين والنشطاء، وثقوا ما تعرضوا له من اختراقات إلكترونية، باستخدام برمجيات الشركة الإسرائيلية.

وأشار كريج فيديرجي، رئيس قطاع تطوير البرمجيات بأبل، إلى أن الشركات المدعومة من الحكومات، مثل NSO Group، تقوم باستثمار ملايين الدولارات لتطوير برمجيات تجسس، دون أن تتحمل أي مسؤولية، مطالبا بضرورة تغيير هذا الوضع.

وركز فيديرجي على أن هواتف آيفون، تعتبر الأكثر أماناً في سوق الهواتف الذكية، إلا أن برامج التجسس المطورة تحت رعاية الحكومات، أصبحت أكثر خطورة، مشدداً على وضع خصوصية وأمان مستخدمي أجهزتها على قمة أولويات أبل، التي تتعامل مع أي هجمات إلكترونية يتعرضون إليها بكل جدية.

أسرار "بيجاسوس"

وكشفت أبل في بيانها عن أسرار حول برمجية "بيجاسوس" الخبيثة، والتي استغلت الشركة الإسرائيلية ثغرة تعرف باسم "FORCEDENTRY"، أو "استغلال القوة"، لتقوم بزرعها داخل هواتف آيفون.

وقالت الشركة: "أتاحت الثغرة المذكورة للمخترقين إمكانية إنشاء حسابات مزيفة Apple ID، بحيث يمكنهم إرسال ملفات خبيثة لهواتف آيفون الخاصة بالضحايا دون علمهم، مما يتسبب في اختراق أجهزتهم، ولكن دون أن تتعرض خوادم أبل للاختراق".

 وتتيح ثغرة "فورسيد إنتري" للمخترق إمكانية التحكم في جهاز الضحية، بحيث يمكن استخدام الكاميرا والميكروفون، مع إمكانية الوصول إلى مختلف البيانات المخزنة على هاتف الضحية.

مسؤولية مستمرة

وقال إيفان كرستيتش، مدير الأمن الإلكتروني بأبل، إنه من غير المقبول استخدام برامج تجسس قوية ضد المستخدمين، مشدداً على أن فرق الشركة الأمنية ومهندسيها، يعملون على مدار الساعة لصد أي هجمات تستهدف مستخدمي أجهزتها.

وأوضح البيان أن الشركة تؤكد على أن التحديثات والمزايا الأمنية الأخيرة التي قدمتها بصحبة نظام تشغيلها الأحدث iOS 15 بكافة إصداراته، نجحت في الوقوف في وجه هجمات "بيجاسوس"، ونصحت جميع المستخدمين بضرورة تحديث هواتفهم لأحدث إصدار من نظام تشغيلها.

وأشارت أبل إلى أن مسؤولية حماية مستخدمي أجهزتها مستمرة وستظل تتحملها دائماً، موضحة دعمها للباحثين الأمنيين بشكل كامل لجهودهم في الكشف عن كافة الهجمات الإلكترونية، التي تستهدف الأمن الرقمي للمستخدمين، وقد تعهدت بدعمهم مالياً بمبلغ 10 ملايين دولار، بالإضافة إلى قيامها بإبلاغ مستخدمي هواتف آيفون ممن تضرروا من ثغرة FORCEDENTRY.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.