Open toolbar

شركة "هولورايد" تقدم محتوى تفاعلياً عبر نظارات الواقع الافتراضي داخل السيارات - Holoride

شارك القصة
Resize text
القاهرة -

أعلنت شركة Holoride عن قدوم خدماتها للمحتوى الترفيهي التفاعلي للواقع الافتراضي داخل السيارات منتصف العام الجاري بصحبة عدد من سيارات "أودي"، وذلك على متن نظام MIB 3 البرمجي.

وأشارت Holoride، التي انفصلت واستقلت عن "أودي" منذ سنوات لتقدم محتوى تفاعلياً لركاب السيارات، في بيان، إلى أن خدمتها تعتمد على عرض محتوى مسلٍّ للركاب من خلال نظارات الـVR، وسيكون المحتوى تفاعلياً ومتوافقاً مع سرعة واتجاه حركة السيارة على أرض الواقع.

وقالت الشركة إنها تتعاون مع شركة Terranet السويدية، والتي تطور النظام البرمجي والمستشعرات التي تتيح لنظارات الـVR القدرة على فهم حركة السيارة بدقة عالية، وبالتالي استخدام تلك البيانات لتطوير طريقة عرض وسير المحتوى أمام الركاب.

وأضافت "هولورايد" أنها ستتيح منصة تطوير المحتوى عبر خدمتها بشكل مفتوح المصدر، أمام المطورين لإنتاج محتوى متنوع، حتى يتسنى للمستخدمين شراؤه من متاجر المحتوى والتطبيقات الرسمية الخاصة بالنظارات.

ومن المتوقع أن تصل قيمة سوق تطبيقات وتجارب الواقعين الافتراضي VR والمعزز AR إلى 674 مليون دولار بحلول عام 2025، وفقاً لدراسة أجراها مركز Allied Market Research.

وتتعاون "هولورايد" حالياً مع شركتي "بورشه" و"أودي" لتقديم تجارب تفاعلية من حيث الألعاب والجولات الافتراضية داخل سيارات الشركتين، ليتمكن المستخدمون من التعرف أكثر على نظام الترفيه الجديد، والذي ترى الشركة بأنه سيكون مستقبل المحتوى التفاعلي المتاح لركاب السيارات.

وكانت "هولورايد" كشفت عن أول نسخة تجريبية من نظامها الترفيهي في 2019، خلال معرض إلكترونيات المستهلكين CES 2019، وحصلت العام الماضي على استثمارات بقيمة 12 مليون دولار، من إجمالي تقييمها بـ30 مليون دولار.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.