Open toolbar

كريستيانو رونالدو خلال مواجهة برنتفورد في الدوري الإنجليزي الممتاز- 18 أغسطس 2022 - Action Images via Reuters

شارك القصة
Resize text
ليفربول-

تلقى كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد إنذاراً من الشرطة بعدما حطم هاتف صبي يبلغ من العمر 14 عاماً، عقب الهزيمة أمام إيفرتون الموسم الماضي.

واعتذر رونالدو، البالغ من العمر 37 عاماً، عبر وسائل التواصل الاجتماعي للمشجع الشاب بعد الحادث الذي وقع في أبريل الماضي.

وقال بيان للشرطة أمس الأربعاء: "يمكننا أن نؤكد أن رجلاً يبلغ من العمر 37 عاماً حضر طواعية وأجريت معه مقابلة ووجهنا له تحذيراً فيما يتعلق بادعاء الاعتداء والضرر الجنائي. المزاعم تتعلق بحادث عقب مباراة كرة القدم بين إيفرتون ومانشستر يونايتد في ملعب جوديسون بارك يوم السبت 9 أبريل، تم التعامل مع الأمر على سبيل التحذير المشروط، انتهى الموضوع الآن".

وانتشر مقطع فيديو عقب المباراة يظهر فيه رونالدو يضرب الهاتف بغضب وهو في يد أحد المشجعين أثناء خروجه من الملعب. وقالت والدة الصبي إن يده أصيبت بكدمات وإن شاشة هاتفه تحطمت.

ويمر رونالدو بفترة عصيبة حالياً، حيث يسعى اللاعب البرتغالي للرحيل عن مانشستر يونايتد لكن إدارة النادي متمسكة بخدماته. وخسر الفريق الإنجليزي أول مباراتين في الموسم الجديد أمام برايتون ثم برينتفورد.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.