Open toolbar

التونسية أنس جابر تحتفل بتأهلها إلى نصف نهائي ويمبلدون للتنس على حساب التشيكية ماري بوزكوفا - 5 يوليو 2022 - REUTERS

شارك القصة
Resize text
لندن -

بعد خسارتها المجموعة الأولى، استعادت التونسية أنس جابر، المصنفة الثانية عالمياً في لعبة التنس، مستواها المعهود لتفوز على التشيكية ماري بوزكوفا 3-6 و6-1 و6-1، الثلاثاء، لتصل إلى نصف نهائي بطولة ويمبلدون للتنس. 

وكسرت بوزكوفا البالغة من العمر 23 عاماً إرسال جابر مرتين لتحرز المجموعة الافتتاحية، لكن جابر التي تسعى لأن تصبح أول امرأة عربية وإفريقية تفوز ببطولة كبرى، عادت لتعادل المباراة بعدما كسرت إرسال منافستها المصنفة 66 عالمياً، ثلاث مرات في المجموعة الثانية.

وتابعت جابر أداءها بنفس الزخم في المجموعة الحاسمة لتفوز بها عن جدارة بنتيجة 6-1، لتضرب موعداً مع الألمانية تاتيانا ماريا المصنفة 103 على العالم في نصف النهائي.

وقالت أُنس جابر في أعقاب تأهلها إلى نصغ نهائي ويمبلدون، إنه "سيكون من الصعب عليها اللعب أمام صديقتها ماريا، التي عادت من إجازة الأمومة الصيف الماضي فقط، بعد أن أنجبت ابنتها الثانية ووصلت إلى الدور قبل النهائي لأول مرة في المحاولة الـ47".

وأصبحت أُنس البالغة من العمر 27 عاماً، أول عربية تصل إلى قبل النهائي في منافسات الفردي بالبطولات الأربع الكبرى، وتسعى لتصبح أول امرأة من إفريقيا تفوز ببطولة كبرى.

ومع وصولها إلى دور الثمانية في ويمبلدون للمرة الثانية على التوالي، لم تخسر أُنس أي مجموعة في أول أربعة أدوار، ولم تسمح للمنافسات بالركون إلى الهدوء بفضل سلسلة من ضربات الإرسال القوية
والضربات الأمامية القوية والضربات اللولبية، متقنة التسديدات الرائعة خلف المنافسات.

واستخدمت أُنس الكثير من التسديدات الساقطة في المراحل الأولى من المجموعة الأولى ضد بوزكوفا لكن التشيكية البالغة من العمر 23 عاماً استطاعت قراءة المشهد جيداً وحدت من الأسلحة الرئيسية للاعبة التونسية قبل أن تتمكن اللاعبة التونسية من الفوز عليها في النهاية.

وجابر هي حالياً اللاعبة الأعلى تصنيفاً بين جميع المتأهلين إلى الدور نصف النهائي في بطولة ويمبلدون، وستلتقي في نصف النهائي مع الألمانية تاتيانا ماريا المصنفة 103، والتي تغلبت في وقت سابق على مواطنتها يوله نيماير بمجموعتين لواحدة بواقع 4-6 و6-2 و7-5.

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.