Open toolbar

الإيفواري فرانك كيسي خلال تقديمه لاعباً جديداً لبرشلونة - 6 يوليو 2022 - AFP

شارك القصة
Resize text
برشلونة-

قال الإيفواري فرانك كيسي المنتقل مؤخراً إلى برشلونة إن فرصة اللعب تحت قيادة المدرب تشافي هرنانديز شكلت عاملاً حاسماً في قرار انضمامه إلى الفريق الإسباني بعد رحيله عن ميلان بطل الدوري الإيطالي.

أضاف كيسي في مؤتمر صحافي، الأربعاء، بعد توقيعه عقداً حتى يونيو 2026: "عندما يتصل بك مدرب عظيم مثله، فإنك ترى أن الأمر يستحق ما تبذله من جهد وعناء".

وتابع: "أنا سعيد حقاً لكوني جزءاً من هذه العائلة وهذا النادي الرائع. أريد مقابلة زملائي في الفريق والطاقم التدريبي والبدء بالعمل على الفور".

رحل اللاعب البالغ من العمر 25 عاماً عن ميلان بنهاية عقده في يونيو  الماضي، بعدما ساعد النادي في الفوز بأول لقب له خلال دوري الدرجة الأولى الإيطالي منذ 11 عاماً الموسم الماضي. وخاض كيسي 58 مباراة دولية مع منتخب كوت ديفوار.

وقال كيسي الذي يمكنه اللعب في الهجوم والدفاع، باعتباره لاعب خط وسط متعدد المهام، إنه لم يكن لديه مركز مفضل على أرض الملعب.

وتابع اللاعب الإيفواري: "أنا تحت تصرف تشافي. هو من سيقرر مركزي هنا في برشلونة. سأعمل على تقديم أفضل ما لديّ في أي مركز ألعب فيه. عندما يبدأ اللاعب المباراة، لا يتراجع مستواه أبداً. نحن نحاول دائماً تحسين أدائنا".

كان برشلونة قد أعلن مؤخراً عن صفقة كيسي وصفقة مجانية أخرى بتعاقده مع الدنماركي أندرياس كريستنسن بعد نهاية عقده مع تشيلسي.

يحاول الفريق الكتالوني التقليل من نفقاته لتجاوز الأزمة المالية الخانقة التي عانى منها في العامين الأخيرين. ويواجه برشلونة المقيّد بقواعد اللعب المالي النظيف الخاصة برابطة دوري الدرجة الأولى الإسباني صعوبة في التعاقد مع لاعبين جدد.

وقال لابورتا في المؤتمر الصحافي: "لا أستطيع تحديد عدد التعاقدات الأخرى التي سنكون قادرين على القيام بها"، موضحاً أنهم بحاجة لتفعيل الإجراءات التي تم إقرارها الشهر الماضي لتحسين الوضع المالي للنادي، في إشارة إلى استقرار برشلونة على بيع حصة من حقوق البث التلفزيوني وعوائد التجارة.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.