Open toolbar

رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن تعانق طالبة خلال زيارتها لمدرسة كشمير الثانوية في كرايستشيرش بنيوزيلندا- 20 مارس2019. - REUTERS

شارك القصة
Resize text
ويلنجتون-

تلقّت 12 مدرسة على الأقل في نيوزيلندا تهديدات بوجود قنابل في حرمها، الخميس، ما تسبب في إرباك يُعتقد أنه نجم عن هجوم إلكتروني من خارج البلاد.

وقالت رئيسة اتحاد مدراء المدارس في نيوزيلندا شيري تيلور باتل، لشبكة "آر إن زد"، إنها "تواصلت مع وزارة التعليم التي فهمت أن الأمر يتعلق بروبوت إلكتروني من الخارج"، في حين أشارت الشرطة إلى أنها "لا تعتقد أن هناك خطراً أمنياً".

غير أن السلطات، قالت إنها "لا تزال تحقق بشأن تهديدات تلقتها مدارس في مارلبورو وماسترتون وكايكورا وجريماوث وكوينزتاون ودانستان وآشبورتن وبالمرستون نورث"، إذ أن العديد من المدارس التي طالتها التهديدات إما أُغلقت أو أخليت.

وتأتي موجة التهديدات الجديدة بعد 24 ساعة على تحذيرات كاذبة، تلقتها 4 مدارس نيوزيلندية في وايكاتو وتيمز وجيزبون بالجزيرة الشمالية (نورث آيلاند).

وقال المسؤول عن منطقة تاسمان، سايمون فيلتهام إن السلطات تواصلت مع "شابين" فيما يتعلق بتهديد وُجه إلى كلية "مارلبورو" للبنات، وحتى الآن لم ترد معلومات عن العثور على عبوات متفجرة في أي من المدارس التي تلقت تهديدات.

وفي عام 2016، وقع حادث مماثل تلقت خلاله مدارس في أنحاء نيوزيلندا وأستراليا تهديدات كاذبة بوجود عبوات متفجرة في حرمها.

وفي 2018 قضت محكمة إسرائيلية بسجن إسرائيلي-أميركي لمدة 10 سنوات، كان قد وجّه نحو ألفي إنذار كاذب في أميركا الشمالية وبريطانية وأستراليا ونيوزيلندا والنرويج والدنمارك.

اقرأ أيضاً:

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.