ارتفاع عوائد صندوق الاستثمارات السعودي إلى ما بين 7و8%
العودة العودة

ارتفاع عوائد صندوق الاستثمارات السعودي إلى ما بين 7و8%

ياسر الرميان، محافظ صندوق الاستثمارات العامة السعودي، وعضو مجلس إدارة شركة نيوم. - الشرق

شارك القصة
دبي-

قال ياسر الرميان، محافظ صندوق الاستثمارات العامة السعودي، إن عوائد الصندوق ارتفعت من 2-3% قبل عام 2016 لتتراوح حالياً بين 7و8%.

ومن المتوقع أن تواصل هذه العوائد ارتفاعاتها بشكل مطرد خلال السنوات المقبلة، فيما قفزت أصول الصندوق من أقل من 150 مليار دولار، قبل 4 سنوات، إلى نحو 350 ملياراً حالياً.

وأضاف الرميان، في حديث للإعلامية زينة صوفان عبر برنامج "جلسة المساء" الذي يبث على قناة "الشرق"، الأربعاء، أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، وجَّه صندوق الاستثمارات العامة، في 2020، قبل أن تبدأ جائحة كورونا وتنهار الأسواق، بانتهاز الفرص الاستثمارية التي ستفرزها تداعيات تفشي الفيروس على الأسواق، لذلك كان الصندوق جاهزاً بـ"النقدية" والقرارات الاستثمارية، وعندما انخفضت أسواق العالم جميعهاً، بمعدلات تراوحت بين 27و35% كانت فرصة كبيرة للصندوق استعد لها واستثمرها جيداً.

الاستثمار وسط الجائحة

وتابع الرميان: "دخلنا عدة قطاعات وتخارجنا أيضاً من عدة استثمارات بعد تحقيق معدلات ربحية جيدة، وأبقينا على مراكزنا الاستثمارية في قطاعات استراتيجية، وجاءت استثماراتنا عبر 3 محاور أساسية، هي الاستثمارات الاستراتيجية، واستثمارات المضاربة، والثالث لإنقاذ شركات والاكتتاب في السندات، ولم نتوقف عن الاستثمار فهناك فرص دائمة، ونحاول تعظيمها بما يتواءم مع برنامج الصندوق ورؤية 2030".

يأتي ذلك في ضوء الأزمة المالية العالمية عام 2008، حين انخفضت أسعار الأصول بشكل كبير، ولم يدخل الصندوق في ذلك الوقت الأسواق العالمية، ولم يستثمر هذه الفرص، بحسب محافظ صندوق الاستثمارات العامة. 

أكبر مستثمر في نيوم

وقال الرميان، وهو عضو مجلس إدارة بشركة نيوم، إن صندوق الاستثمارات العامة، باعتباره مالك حصة الشركة في مشروع نيوم، سيحظى بنصيب الأسد في استثمارات مشروع "نيوم" ومدينة "ذا لاين"، اعتباراً من 2021 حتى 2025، موضحاً أن استثمارات البنية التحتية بالمشروع تتراوح بين 100 و200 مليار دولار.

ويمول صندوق الاستثمارات العامة، مشروعاته المختلفة من 3 مصادر، هي رؤوس الأموال، والتمويلات والقروض، والاستثمارات المشتركة، وحصص كل منها يرجع لكل مشروع على حدة، فيما يتضمن مشروع "نيوم" 14 قطاعاً، كل منها له حسبة استثمارية مختلفة.

الاستثمارات الخضراء

وتوقع الرميان، أن يلفت ما يطرحه مشروع "نيوم" على الطاولة انتباه كل المستثمرين المهتمين بالاستثمارات الخضراء حول العالم، إذ يحقق كل ما يتطلع له المستثمرون في المشروعات الخضراء، وسيكون بلا انبعاثات كربونية ويقوم على الطاقة المتجددة بنسبة 100%، فيما وصلت الاستثمارات الصديقة للبيئة في 2020، إلى نحو تريليون دولار.

ولفت، إلى الشراكة التي أبرمتها الشركة مع كل من "أكوا باور" السعودية، و"air product" الأميركية لإنتاج الهيدروجين الأخضر باستثمارات تصل إلى 5 مليارات دولار.

هذا المحتوى من خدمة اقتصاد الشرق بالتعاون مع بلومبرغ

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.