Open toolbar

السودان.. إحباط محاولة انقلابية وتوقيف متهمين

شارك القصة
Resize text
الخرطوم-

أعلنت القوات المسلحة السودنية الثلاثاء، إحباط محاولة انقلابية قامت بها مجموعة عسكرية مساء الاثنين.

ونقلت وكالة أنباء السودان "سونا" عن المستشار الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة العميد الطاهر أبوهاجة، أن القوات المسلحه أحبطت المحاوله الانقلابية، وأن الأوضاع تحت السيطره تماماً.

كما نقلت الوكالة عن مصدر في رئاسة مجلس الوزراء  السوداني، أن السلطات الأمنية والعسكرية أفشلت محاولة انقلابية فجر الثلاثاء، وأن الأوضاع تحت السيطرة وتم اعتقال المتهمين بالتورط في المحاولة ويجري التحقيق معهم.

وقال وزير الثقافة والإعلام المتحدث باسم الحكومة السودانية حمزة بلول الأمير، إن فلول نظام الرئيس السابق عمر البشير، شاركت في المحاولة الانقلابية.

وأضاف الأمير في بيان بثه التلفزيون السوداني، أنه "تم إلقاء القبض على زعماء الانقلاب الفاشل".

وأبلغ مصدر عسكري "الشرق"، أن السلطات السودانية أوقفت أكثر من 300 ضابط وجندي على خلفية المحاولة الانقلابية.

وأضاف المصدر أنه تم نقل المتهمين بالمشاركة في المحاولة الانقلابية، إلى السجن الحربي والأمن العسكري.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قال مصدر عسكري سوداني لـ"الشرق" الثلاثاء، إن السلطات تمكنت من إفشال محاولة انقلابية قامت بها مجموعة عسكرية مساء الاثنين. 

وأضاف المصدر أن من قاموا بالمحاولة الانقلابية حاولوا السيطرة على مبنى الإذاعة الرسمية في مدينة أم درمان المتاخمة للعاصمة الخرطوم، لكنهم فشلوا. 

وذكرت مصادر حكومية لـ"الشرق"، أنه تم "إفشال محاولة الانقلاب، ولكن لا تزال بعض الأطراف هاربة وعملية البحث عنهم جارية".

وأفاد مصدر عسكري آخر لـ"الشرق"، بأنه تم اعتقال 40 ضابطاً بالجيش السوداني من المتهمين بالتورط في المحاولة الانقلابية.

وذكر أن مجموعة من سلاح المدرعات بالقوات المسلحة السودانية، تقف خلف المحاولة الانقلابية الفاشلة، مشيراً إلى أن هنالك ضابطين برتبة عميد من سلاح المظلات ضمن المتهمين أيضاً.

وأشار إلى أن السلطات قامت بإغلاق جسر النيل الأبيض الذي يربط بين الخرطوم ومدينة أم درمان، وتأمين الإذاعة والتلفزيون والقيادة العامة للقوات المسلحة لتأمين العاصمة الخرطوم.

وأورد التلفزيون الرسمي في السودان الثلاثاء، أن "هناك محاولة انقلابية فاشلة على الجماهير التصدي لها"، ولم يورد المزيد من التفاصيل.

فيما كتب عضو المجلس السيادي في السودان محمد الفكي سليمان على صفحته بفيسبوك: "هبوا للدفاع عن بلادكم وحماية الانتقال"، دون إيراد المزيد من التفاصيل.

وأضاف الفكي في منشور منفصل بعد عدة دقائق أن "الأمور تحت السيطرة والثورة منتصرة".

وتتولى السلطة في السودان حكومة انتقالية من مدنيين وعسكريين تم تشكيلها عقب الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير على إثر احتجاجات شعبية امتدت لشهور.

وشهدت العاصمة وبعض مدن البلاد خلال الشهور الماضية تظاهرات احتجاجاً على تدهور الأوضاع الاقتصادية وارتفاع أسعار المحروقات والمواد الغذائية. 

Google News تابعوا أخبار الشرق عبر Google News

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.