Open toolbar

أستراليا تسعى لطمأنة مواطنيها بعد تفشي كورونا على متن سفينة سياحية

سيدني- (رويترز):

سعى وزير الشؤون الداخلية الأسترالي، السبت، إلى طمأنة الناس بأن بروتوكولات كوفيد-19 كافية بعد أن رست سفينة سياحية في سيدني تحمل مئات الركاب المصابين .

ورست سفينة ماجستيك برينسس التابعة لشركة كرنفال أستراليا في سيدني، عاصمة ولاية نيو ساوث ويلز الأكثر اكتظاظاً بالسكان، وعلى متنها 800 راكب ثبتت إصابتهم بالفيروس، وذلك حسبما قالت الشركة.

وصنّفت السلطات الصحية في الولاية مستوى مخاطر تفشي المرض عند "المستوى 3"، ما يشير إلى ارتفاع مستوى انتقال العدوى.

وأثار الحادث مقارنات بتفشٍّ حدث عام 2020 على متن السفينة السياحية روبي برنسيس. وخلص تحقيق إلى أن هذا التفشي، في نيو ساوث ويلز أيضاً، أدى إلى 914 إصابة و28 حالة وفاة.

وقالت شركة كرنفال أستراليا إنه تم عزل الركاب المصابين بكوفيد-19 على متن السفينة ويقوم طاقم طبي برعايتهم، بحسب هيئة الصحة في نيو ساوث ويلز.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.