Open toolbar

دبلوماسيون: الإمارات والصين تطلبان عقد اجتماع لمجلس الأمن لبحث اقتحام "الأقصى"

الأمم المتحدة- (رويترز):

قال دبلوماسيون، الأربعاء (الثلاثاء بالتوقيت المحلي)، إن الإمارات والصين طلبتا من مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة الاجتماع علناً، الخميس على الأرجح، لمناقشة التطورات الأخيرة في المسجد الأقصى بالقدس.

وكان وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي إيتمار بن جفير، الذي ينتمي إلى اليمين المتطرف، قد زار باحات المسجد الأقصى في القدس، ما أثار إدانات عربية ودولية، فيما أكدت الولايات المتحدة أن أي إجراء لتغيير الوضع القائم بالأماكن المقدسة في القدس "غير مقبولة".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.