Open toolbar

شرطة إنديانابوليس تعتقل مشتبهاً به بعد سقوط جندي هولندي بالرصاص

(رويترز):

ألقت شرطة مدينة إنديانابوليس الأميركية، الثلاثاء، القبض على شاب يبلغ من العمر 22 عاماً يُعتقد أنه مسؤول عن إطلاق النار على 3 جنود هولنديين الأسبوع الماضي، ما أدى لسقوط أحدهم، وذلك بعد أن تقدم الشهود بأقوال ومقاطع فيديو ساعدت في التحقيق.

وتعرض جنود القوات الخاصة الهولندية الثلاثة الموجودون في الولايات المتحدة من أجل التدريب لإطلاق النار خارج فندق، وذلك فى ساعة مبكرة من صباح السبت. وقالت الشرطة إن أحدهم، ويدعى سيمي بويتسيما (26 عاماً)، توفي متأثراً بجراحه، الاثنين.

وقالت وزارة الدفاع الهولندية، الاثنين، إن الجنديين الآخرين في المستشفى وحالتهما مستقرة، دون إعطاء تفاصيل جديدة عن الحادث. ووصفت الشرطة إصاباتهما بأنها لا تهدد الحياة.

وأوضحت إدارة شرطة مدينة إنديانابوليس في بيان إنها "حددت مكان الشخص الذي يعتقد أنه مسؤول عن إطلاق النار صباح السبت، والذي أسفر عن مقتل رجل وإصابة اثنين آخرين، وألقت القبض عليه. وإنه رهن الاعتقال حالياً بتهمة القتل".

ولم تقدم الشرطة أي تفاصيل جديدة عن إطلاق النار. واكتفى بيان سابق للشرطة بأن مشكلة "وقعت بين الضحايا والمشتبه به (أو بهم)، ما أسفر عن إطلاق النار".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.